بومبيو : معاملة الصين للمسلمين انتهاك جسيم لحقوق الإنسان

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إن معاملة الصين للمسلمين، ومن بينهم الإيغور، في غرب البلاد يمثل “انتهاكا جسيما لحقوق الإنسان” وأضاف أن واشنطن ستواصل إثارة هذه القضية.

وقال بومبيو لشبكة “بي.بي.إس” التلفزيونية الأربعاء: “هذا ليس انتهاكا جسيما لحقوق الإنسان فحسب، لكننا نعتقد أنه ليس من مصلحة العالم أو الصين الانخراط في هذا النوع من السلوك”.

وردا على سؤال عما إذا كان الرئيس الصيني شي جين بينغ يتحمل المسؤولية، أجاب بومبيو: “شي جين بينغ يقود البلاد وهو مسؤول عن الأشياء التي تحدث باسمه شأنه في ذلك شأن قائد كتيبة دبابات أو شركة صغيرة”.

ولمعاقبة بكين على معاملتها للأقليات المسلمة، وسّعت الحكومة الأمريكية هذا الأسبوع قائمتها السوداء التجارية لتشمل بعض الشركات الناشئة الرائدة في مجال الذكاء الصناعي وأعلنت فرض قيود على منح التأشيرات للمسؤولين في الحكومة الصينية والحزب الشيوعي الذين تعتقد أنهم مسؤولون عن احتجاز أو إساءة معاملة الأقليات المسلمة في إقليم شينجيانغ.

وتنفي الصين إساءة معاملة الإيغور.

(REUTERS)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.