أغراض بسيطة من ألمانيا الشرقية سابقا باتت تحفاً تباع بأغلى الأثمان ! ( فيديو )

غداة سقوط جدار برلين في نوفمبر/تشرين الثاني 1989، تم رمي أطنان من الأثاث والأواني المنزلية والأدوات التي تعود إلى سكان ألمانيا الشرقية، واستبدالها بمقتنيات حديثة من ألمانيا الغربية.

واليوم، يتعرف الألمان على ملامح نمط عيش سكان ألمانيا الشرقية وأثاثهم وتراثهم المتنوع من خلال المتاحف حيث تعرض، أو في أرقى المتاجرالتي تبيع هذه التحف النادرة بأغلى الأثمان. (France24)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق