ألمانيا : العثور على جثة سيدة خمسينية في منطقة سكنية وسط ظروف غامضة

ترك رجل، ليلة الاثنين، جثة امرأة عند مدخل منزل، في منطقة سكنية، في مدينة هامبورغ، شمالي ألمانيا.

وقالت صحيفة “بيلد” الألمانية، بحسب ما ترجم عكس السير، إن أحد الجيران انتبه للرجل، في حي برامفيلد، وأبلغ الشرطة الساعة الحادية عشر مساء.

وقال متحدث باسم الشرطة، إن الشاهد الذي أخبر الشرطة، ظن أن العملية جريمة قتل، مما دفع بمجموعة كبيرة من رجال الشرطة والإطفاء والشرطة الجنائية، للتوجه إلى المنطقة في موقع الجثة، و تم إصدار توقيف مؤقت لرجل يبلغ من العمر 55 عامًا.

وكشف التحقيق أن المرأة كانت في شقة في منزل رجل نيجيري، يبلغ من العمر 37 عامًا في الشقة، وتم اعتقاله أيضًا، وبالتالي تحوم شكوك حول الرجل البالغ من العمر 55 عاماً، وحول رجل يبلغ من العمر 37 عاماً.

وتم إطلاق سراح الرجل البالغ من العمر 55 عامًا بعد التحقق من الهوية في الموقع، وتم إحضار الشاب البالغ من العمر 37 عامًا إلى مركز الشرطة، للاشتباه في إقامته في ألمانيا بشكل غير قانوني.

وقالت إيفي تيودوريدو، المتحدثة باسم الشرطة لصحيفة “بيلد”: “لقد جلب الرجل المرأة المتوفية البالغة من العمر 50 عامًا إلى الخارج، ووضع جثتها أمام المنزل، أما تاريخ وسبب الوفاة، فهو قيد التحقيق في الوقت الراهن”.

وتم نقل الجثة إلى قسم الطب الشرعي، ووفقًا للنتائج الأولية، لا توجد مؤشرات على جريمة قتل من أي طرف خارجي.

وأضافت الصحيفة أن المرأة كانت مريضة بشكل شديد لبعض الوقت، ثم فارقت الحياة، وقام الرجل بنقل جثتها إلى خارج المنزل.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق