الاتحاد الأوروبي يكشف عن موقفه من ” توطين اللاجئين السوريين في لبنان أو دمجهم فيه “

نفى الاتحاد الأوروبي، الجمعة، تأييده “توطين اللاجئين السوريين في لبنان أو دمجهم فيه”.

وجاء في بيان للاتحاد: “نحن نتفق مع نظرائنا اللبنانيين على أن إقامتهم (اللاجئين السوريين) في لبنان موقتة”.

واعتبر أن “عمليات العودة يجب أن تتم بقدر ما تكون طوعية وكريمة وآمنة بما يتماشى مع القانون الدولي”.

وشدّد البيان، على أنّ “القرار لا يعود للاتحاد الأوروبي بالنسبة إلى بقاء اللاجئين السوريين في لبنان أو مغادرتهم”.

ولفت إلى أن لبنان أبدى حسن ضيافة استثنائي تجاه الفارين من النزاع في سوريا، وهو يتحمل عبئا هائلا منذ اندلاعه.

وقال “نرى أن لبنان يجب ألا يتحمل هذا العبء وحده، إذ تقضي مسؤوليتنا المشتركة بتلبية احتياجات اللاجئين، مع دعم المجتمعات التي تستضيفهم”.

وأشار الاتحاد الأوروبي، إلى أنه يقدم “مساعدات كبيرة للمجتمعات المحلية اللبنانية المتأثرة بوجود اللاجئين، بما في ذلك توفير الخدمات الأساسية وتحسين البنية التحتية المحلية والتعليم والصحة”.

ويشهد لبنان احتجاجات شعبية منذ خمسة أسابيع لم تشهدها البلاد في السابق، تهدف لإبعاد الطبقة الحاكمة برمتها عن السلطة، وسط أزمة مالية واقتصادية خانقة. (ANADOLU)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق