تقييد راكب داخل طائرة روسية بعد محاولته اقتحام قمرة القيادة ( فيديو )

قُيَّد راكب ثمِل إلى مقعده، أثناء رحلة جوية داخلية في روسيا، بعد محاولته اقتحام قمرة القيادة بالطائرة.

وكان الرجل الخمسيني الذي لم يُكشف عن اسمه على متن رحلة جوية داخلية على خطوط الطيران الروسية S7، من مدينة مينيراليني فودي إلى مدينة نوفوسيبيرسك عندما أصبح عدوانياً، وبدأ في الصراخ والتلفظ بكلام نابٍ موجّه للركاب وطاقم الطائرة.

وقالت المتحدثة الرسمية باسم الوزارة، إيرينا فولك، إن الطاقم اضطر إلى تقييد الرجل «لتجنُّب عواقب وخيمة».

وتُظهر لقطات مقطع فيديو الراكبَ الغاضبَ يصرخ وهو مقيّد إلى مقعده على الطائرة بعدة طبقات من الشريط اللاصق، وفقاً لموقع “عربي بوست”، تواصل طاقم الطائرة مع مطار نوفوسيبيرسك، وطلبوا أن تكون الشرطة موجودة عند وصول الطائرة.

قالت إيرينا: “عندما صعدت الشرطة على متن الطائرة، وجدوا رجلاً مقيداً إلى مقعد، وكان يركل جدران المقصورة بقدميه، لقد ثبت أن المواطن الذي ظهرت عليه علامات الثمل أثناء الرحلة استخدم لغة نابية ضد المضيفين والركاب”.

وأضافت: “كان رد فعله عنيفاً على تعليقات موظفي شركة الطيران، وكان يحاول دخول قمرة القيادة”، مشيرة إلى أنه “لتجنب عواقب وخيمة، اضطر الطاقم لتقييد تحركاته”.

ألقي القبض على الرجل، وتمت محاكمته بتهمة “الانتهاك الصارخ للنظام العام” أثناء الرحلة.

ووفقاً لوزارة الداخلية، استمرّ الرجل في “التصرف بعدوانية” عندما قبضت عليه الشرطة، وسب الضباط أثناء تأديتهم لواجبهم، ويُظهر الفيديو الرجلَ وهو يصرخ ويحاول الهجوم على الشرطة.

يأتي هذا في أعقاب حدوث عدة وقائع بارزة، لإظهار ركابٍ الغضبَ على متن رحلات جوية هذا العام.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق