وزير اقتصاد سابق يتحدث عن انهيار الليرة السورية و يكشف الطريقة الوحيدة لإنقاذها

كشف وزير الاقتصاد الأسبق، في حكومة بشار الأسد، نضال الشعار، عن الحل الوحيد لإنقاذ الليرة السورية التي تخطت حاجز الـ 1000 أمام الدولار، وما زالت مستمرة بالانهيار.

وقال الشعار عبر حسابه في فيسبوك: “الدولار صار بألف ليرة… ولا ال 10 ليرات صارت بقرش أمريكي…! ماعادت كتير تفرق لما صار المواطن السوري بيسوى رصاصة مقصودة أو طائشة عند الزعران…”.

وأضاف: “مارح أحكي إقتصاد لأنه صار من العيب… صدقوني..مارح يصير شي إلى أن…… يعود كل السوريين بأمان وكرامة دون أية وصايات وشكوك وتخوين…. ورب العالمين على ماأقول شهيد ورقيب ومحاسب”.

وختم: “سورية منقوصة من أبناءها ليست سورية…. ولن يكون لليرتها قيمة”.

وكان الشعار حذر قبل أشهر أن “المخيف في إرتفاع سعر صرف الدولار.. حتماً سيكون إرتفاع المستوى الكلي للأسعار النتيجة الأولية.. ولكن ماسيتبع ذلك هو الأقسى”.

وأضاف: “بدايةً ستكون معالم انخفاض الطلب الكلي على السلع والمنتجات واضحة وسيفسرها البعض ب جمود حالة السوق.. يتبع ذلك عزوف المنتجين عن الإنتاج بسبب ضعف القدرة على التصريف.. وهذا بدوره يدفع المستوى العام للأسعار إلى مستويات جديدة.. وهو مايمكن وصفه بخلل شبه تام مابين آلية العرض والطلب وتعطل الآلية السعرية”.

وأكمل: “هنا ندخل في حلقة مفرغة.. وندخل في ما يسمى Spiral أي تكرار نفس الشيئ إلى الأعلى والأعلى..”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫10 تعليقات

  1. سورية ما رح تتصلح ما دام ابنائها موجودين فيها وكل واحد فيهم زعيم على مزبلتو..
    سورية ليست ولم تكن دولة .. بل انها عبارة عن حدود مرسومة حول اناس ليس لديهم اي فكرة عن ما يسمى دولة ..
    واولهم مسؤولين الدولة بكل فئاتهم ..
    الكل يتبع افكار بدائية طائفية عشائرية وعقلية باب الحارة هي السائدة وليس عقلية المواطن ..
    عندما تخلو سورية من السوريين ويسكنها اناس يفهمون معنى مواطن وقانون .. تصبح المنطقة جزء من العالم .. ا
    بوجود السوريين في سورية ستبقى مزبلة

    1. في جميع دول العالم … يتغير الرئيس ويبقى الشعب
      وأنت بدك تغير الشعب وتخلي الرئيس

      ريتك تل…. حس

      لو ساكت كان احسن الك

  2. لايعرف بالاقتصاد فهو وزير من نفس التركيبه بمنظومه الفساد اغتني واثرى وهاهو يدعي العلاج هل راتب الوزير يسمح له ببناء فيلا باكثر من مليوني دولار كما يقول المثل حاره ضيقه ومنعرف بعضنا انت ابن النظام

    1. الدكتور شعار عمل لسنوات في دول الاغتراب و مع منظمات دولية
      و ثروته اكتسبها من عمله و علمه و ليس كما تدعي

  3. ما راح ترجع الليرة ولا السوري يلي نظام مخابرات وزعران العلويين هجروهم وبلا رجعه… هي تركنا لكم الشام! ورجينا أنت ومعلمك ابورقبه شو عملتوا فيها؟ الشام مو ابنيه وحجر! الشام باهلها وناسها ياحمار…. بدك السوريين يرجعوا للبلد ليرجعوا يسرقوا العملة الصعبة ? تعالوا قضوا اجازتكم وصرفوا مصاري متل السائحين وبعدين ورجنوا عرض كتافكم. حافظ وعلى حمرتنه واجرامه كانت خطته شيطانيه قتل واعتقل شباب سوريا ليدفعهم للهجرة وتحويل دولار ويرو لاهلهم بسوريا يلي لاشغل ولا وظائف إلا لقرود الجبل وهو يأخذهم على بارد المستريح بس بثار الحمار جلب الروس والإيرانيينوالان غرق بالديون والروس بدهم ثمن وجوده للان بالقصر. لعنه الشام ستلاحقكم وتهزمكم كما غزت زباله من امثالكم على مر التاريخ….

  4. ما ذكره وزير الاقتصاد الاسبق نضال الشعار على موقعه في الفيس بوك صحيح ولكنه جزء يسير من حل متكامل لوقف التدهور الاقتصادي في سورية، أما أساس هذا الحل للبدء ببناء اقتصاد السوري وحتى غيره، فهو اسقاط ” الطائفي المختل ” الحاكم والمنظومة القاتلة لكل أشكال الحياة في سورية، واستبداله بنظام حكم وطني سوري تكنوقراطي سوي غير مؤدلج تقبل به الأكثرية السورية.

    والمؤكد أن الوزير الأسبق نضال الشعار يعلم – ولكن ربما لا يستطيع التصريح بما يعلم – ان المشكلة السورية والحل يكمنان في شخص ” بشار الأسد ” فهو عمليا عنوان مرحلة سوداء لا يمكن للمؤرخين تجاوزها، كما انه الناظم الفعلي لمنظومة الفساد، والمستجلب لكل أسباب الفشل الاقتصادي في سورية وغير الاقتصادي، وهو العلة التي تمنع العالم كله من احترام سورية أو حتى الاعتراف بها كدولة طبيعية معتبرة بين دول العالم ..

    للأسف الحقائق مرة … لكن الأمر منها هو تجاهلها… أو التعامي عنها…

    1. الظاهر انك مو متابع الوزير على صفحة الفيس بوك , لأنه في كل مرة يؤكد أن المشكلة الأساسية في شخص بشار و عصابته المجرمة. وعندما يقول بأن الحل بعودة السوريين بكرامة فبالتأكيد يقصد أنه طالما استمر بشار في الحكم فلن يعود الاقتصاد إلى وضعه الطبيعي لأن استمرار حكم الخائن يعني استحالة عودة السوريين بكرامة

  5. انتظروا عشرين سنة ليبدأ التغيير والذي لن يتم إلا بعد دورة الدم ومحاسبة المجرمين وطرد الإحتلال الروسي…الايراني قريبا رايح لوحدو. لكن ياترى كم من الأثمان على السوريين دفعها لتحرير البلاد من الوصاية الروسية التي جلبها الحيوان وصحبه وسلموا ثروات البلاد ومصير شعبها للغرباء الروس ذئاب بجوع مزمن عمره سبع عقود من القحط والفقر والاشتراكية والذل السوفيتي البائد.

  6. على السنة في سوريا التضامن و التوحد و تجديد الثورة و عمل انتفاضة حتى الاطاحة ببشار – لا فصائل لنتوحد و نقاتلهم فكل اسبوع يقتل المئات من النصيرية فيفقد النصيرية الامل ببشار و ينقلبون عليه

    1. لا عبقري زمانك انت
      السوريين حاربو من 9 سنين لحالهم ومات منهم نص مليون شخص وتهجرو نصهم وفوق كل هاد تدخلت دول عظمى بجيوشها ضدهم
      يا زلمة حل عنا بقا نحنا ماعاد فينا نتحمل

      انا قلت من زمان انو الاغنياء والشرفاء كلهم ضلو وما ضل الا المساكين الفقراء يلي مو قدرانين يطلعو والحثالة الفاسدة

      نحنا ما لح نرجع ابدا الا بحالة تغيير الاسد
      غيرو نحنا مبسوطين هون ومستحيل نترك العز للذل

إغلاق