صحيفة تسلط الضوء على تجربة سوري تطوع في فوج الإطفاء بمدينة ألمانية

سلطت صحيفة “ماين بوست” الألمانية الضوء على فاضل محمد العلي، الذي فر من سوريا إلى ألمانيا عام 2015، ووجد منزلًا جديدًا في مدينة سينفيلد، جنوبي ألمانيا.

وذكرت الصحيفة، بحسب ما ترجم عكس السير، أن فاضل فخور بحصوله على رخصة رافعة شوكية، منذ عامين.

وقال السوري إن العمل كرجل إطفاء سيكون وظيفة أحلامه، لذلك تطوع في إدارة مكافحة الحرائق التطوعية، في مدينة سينفيلد.

وقال فاضل: “في البداية ظنوا أنني أريد وظيفة صغيرة”، ولكن بعد التحدث مع مدير الإطفائية، كان من الواضح أن فاضل يقوم بذلك على أساس تطوعي.

وأضاف: “لقد ساعدني الناس، ولهذا تطوعت”، وذكر أنه يريد أن يرد الجميل للأشخاص الذين مدوا له يد العون.

وقال مانويل بينكوفسكي، نائب قائد فرقة الإطفاء، إن فاضل يتحدث الألمانية جيدًا، وحاليًا يكمل التدريب الأساسي، وعندما يجتازه، سيشارك في عمليات الإنقاذ، كرجل إطفاء نشط.

وذكرت الصحيفة أن فاضل لم يكن يعرف أحدًا في سينفيلد، ولكن هذا قد تغير بعد تطوعه في الإطفاء، وقال فاضل: “أنا وحدي هنا، إن زملائي في التطوع لطيفون وأعتبرهم مثل العائلة”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق