” كنت أرعاهم بغيابكم ” ! .. حلب : وسائل إعلام موالية تتحدث عن اعتداء خمسيني جنسياً على زوجات أبنائه الذين يخدمون في الجيش النظامي

نشرت مصادر إعلامية موالية، الاثنين، تفاصيل حادثة متعلقة باعتداء رجل خمسيني على زوجتي ابنيه في حلب.

وذكر الإعلام الموالي أن “مصدراً في شرطة حلب أفاد بقيام قوات الأمن والشرطة بالقبض على رجل خمسيني قام بالإعتداء جنسياً على زوجة ابنه الكبير (كنته) وحاول الاعتداء جنسياً أيضاً على زوجة ابنه الثاني.

وأقدم الرجل (54 عاماً) على الاعتداء على كنته التي تقطن في منزل أهل زوجها في حي السكري أثناء غياب زوجها الذي يؤدي الخدمة العسكرية بمدينة أخرى ليستغل ذلك ويقوم بالإعتداء عليها مهدداً إياها إن قامت بإخبار أحد.

وحاول الرجل كذلك الاعتداء على زوجة ابنه الثاني التي تمكنت من الهرب منه وتوجهت إلى مخفر الشرطة الذي قام على الفور بالتوجيه إلى المنزل وإلقاء القبض عليه.

وختمت المصادر الموالية بالقول إن “المفاجئ بالقضية أنه عند عودة أبنائه من الخدمة العسكرية إلى منزلهم فور معرفتهم بالأمر وعند مواجهة أبيهم بالشرطة قال لهم (كنت أدير بالي على زوجاتكم بغيابكم)”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫4 تعليقات

  1. هؤلاء محارمه يعني بناته بحكم الشرع و الأعدام قليل عليه لهذا القذر .

  2. مادام انه أرسل ابناءه للخدمة في جيش ابو شحاطة فهو ساقط أخلاقيا” هو وابناءه والموضوع عادي ولايستحق تدخل الشرطة . . فالزلمة ياخيووو عب ياخد باله من كنته

إغلاق