” لوفتهانزا ” تطبق قواعد جديدة لفرض مسافة مكانية أكبر بين الركاب

تعتزم شركة “لوفتهانزا” الألمانية للطيران تطبيق قواعد جديدة لفرض مسافة مكانية أكبر بين الركاب تجنبا لعدوى فيروس كورونا.

وأعلنت الشركة، الخميس، أنه اعتباراً من الجمعة سيتم ترك المقعد المجاور لكل راكب خالياً حتى في الدرجة الاقتصادية، وذلك في كل الرحلات المنطلقة من ألمانيا.

في المقابل، ذكرت الشركة أن هذا الإجراء لن يسري على الرحلات القادمة إلى ألمانيا لأن إعادة أكبر عدد ممكن من المواطنين الألمان من الخارج إلى بلادهم يمثل الأولوية القصوى.

يذكر أن ترك مسافة يعد من أهم تدابير الحماية في مواجهة انتشار فيروس كورونا، وكانت تكررت الانتقادات في الأيام الماضية بسبب التقارب الشديد بين الناس داخل الطائرات وعند سير الأمتعة.

وأعلنت “لوفتهانزا” و”يورووينغز” المملوكة لها أنه سيتم العمل على توصيل الركاب إلى داخل الطائرة عبر الأنابيب الرابطة بين مبنى المطار ومدخل الطائرة وذلك تجنبا لركوب الحافلة.

من جانبها، أعلنت رابطة المطارات الألمانية أنها حسنت عمليات الرقابة لديها. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق