ألمانيا : صحيفة تسلط الضوء على دورات لغة تقدم للأجانب عن طريق ” دائرة الفيديو “

سلطت صحيفة ألمانية الضوء على مدرسة لتعليم البالغين، تقدم دروس اللغة الألمانية لطلابها الأجانب، عبر برامج بث حي “فيديو” على شبكة الإنترنت، في ظل توقف المدارس بأزمة كورونا الحالية.

وقالت صحيفة “نويه بريسه“، الجمعة، بحسب ما ترجم عكس السير، إنه على الرغم من أزمة كورونا، تواصل كريستينا كلوغ الحضور إلى صفوف اللغة بمدرسة “VHS” بمدينة كوبورغ، بولاية بافاريا، أيام الاثنين والخميس.

وعلى الرغم من أنها تجلس بعد ذلك أمام طاولات فارغة، إلا أن هذا لا يعني إلغاء الدروس لطلابها، حيث أنه بفضل ميزة الفيديو، يمكن لكلوغ الاستمرار بتدريس طلابها اللغة الألمانية.

وتقول المعلمة: “لقد اتخذت قرارًا واعيًا بعدم عقد دورتي ضمن أسواري الأربعة”، فهي تقف في الصف أمام السبورة، وهذا يساعد طلابها على التركيز على الدروس على الرغم من أزمة كورونا.

وطلاب كلوغ مواطنون أجانب، ويعتمد الكثير منهم على هذه الدروس من أجل تعلم اللغة الألمانية.

وتقول لورا غولدنر، رئيسة قسم برامج اللغات في المدرسة: “بعض الطلاب لاجئون، والبعض الآخر ينخرطون في دورات اللغة من أجل الحصول على وظائف”.

وقد تم تطوير برامج دورات اللغة عن طريق دائرة الفيديو بالتعاون مع المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين (بامف).

وبالإضافة إلى دورة الفيديو، هناك أيضًا عرض آخر للتعلم الرقمي تستخدمه كلوغ لتزويد طلابها بالتمارين، ويستخدم هذا بشكل أساسي للمبتدئين.

وتقول غولدنر: “نحن سعداء للغاية بكيفية قبول طلابنا لفرص التعلم”.

وختمت كلوغ، بالقول: “على الرغم من هذا النجاح، نحن نتطلع للجلوس معًا في غرفة الصف مرة أخرى قريبًا”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق