حقيقة خبر ” ترامب أمر بحرق حقول القمح في سورية “

تداولت وسائل إعلام موالية مؤخراً خبراً تزعم فيه أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هو من أمر القوات الأمريكية بإحراق حقول القمح في المنطقة الشرقية في سوريا.

ونسب الإعلام الموالي الخبر لموقع “انترناشونال بزنس تايمز” بنسخته السنغافورية، وكانت وكالة أنباء النظام سانا أول من نشر الخبر تحت عنوان “موقع انترناشونال بزنس تايمز: ترامب أمر بحرق حقول القمح في سورية”.

وجاء في خبر سانا أن “موقع انترناشونال بزنس تايمز الإخباري بنسخته الصادرة في سنغافورة كشف في تقرير نشره أن الحرائق التي تعرضت لها حقول القمح في منطقة الجزيرة السورية مؤخراً نفذتها قوات الاحتلال الأمريكية بأوامر مباشرة من الرئيس دونالد ترامب.. أكد الموقع أن التقرير الذي يحمل عنوان (مؤكد…ترامب أمر بحرق محاصيل القمح وسط الجائحة) كشف أن قوات الاحتلال الأمريكية كانت تنفذ أوامر اقرها البيت الابيض وأن ترامب وقع أوامر بحرق الأراضي الزراعية في سورية”.

وبالعودة للموقع السنغافوري نجد أنه عنون الخبر بـ “ترامب أمر القوات الأمريكية بإحراق هكتارات من حقوق القمح في سوريا وسط جائحة كورونا: الإعلام الروسي”.

ولم يذكر الموقع “الإعلام الروسي” الذي نقل عنه الخبر (ولم تذكر سانا بالطبع أن الموقع السنغافوري نقل عن الإعلام الروسي) وقال في التفاصيل إنه بعد المزاعم السورية بأن قوات أمريكية أحرقت حقول القمح، ظهر تقرير يقول إن إحراق القوات الأمريكية للحقول تم عبر أوامر صادق عليها ترامب بنفسه.

وأضاف الموقع السنغافوري: “زعم تقرير عنوانه (مؤكد.. ترامب أمر بإحراق حقول القمح في سوريا خلال الوباء) أن القوات الأمريكية كانت تنفذ الأوامر التي أقرها البيت الأبيض/ ترامب”.

وبالانتقال إلى رابط التقرير الذي وضعه الموقع السنغافوري نجد أنه لموقع يدعى “المحاربون القدماء (في أمريكا) اليوم” وبقراءة ما جاء فيه، نجد أنه وضع تحت العنوان المذكور التفاصيل التي نشرتها وكالة سانا قبل أيام وزعمت فيها أن طائرة أباتشي أمريكية ألقت بالونات حرارية على الحقول وتسببت بالحرائق.

وبالبحث عن اسم كاتب الخبر (ستيفن صهيوني) يتبين أنه “صحفي” سوري – أمريكي موالي للنظام، وضيف كثير الظهور على شاشة روسيا اليوم تحت مسمى “محلل سياسي”.

والخلاصة المثيرة للسخرية هي أن “سانا (ومن خلفها الكثير من وسائل الإعلام الموالية” نقلت خبراً يزعم أن ترامب أمر بإحراق حقول القمح في سوريا عن موقع سنغافوري كان نقل الخبر عن الإعلام الروسي وعن صحفي سوري أمريكي موال كان نقل المعلومات من خبر سابق لسانا!”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫6 تعليقات

  1. وكأن سوريا ينقصها مسيلمات جديدة ولدينا الالاف منهم لكن الطيور على اشكالها تقع الاعلام الروسي والسوري ومن محاسن الصدف او سيئاتها ان الاحرف هي نفسها مع اختلاف الترتيب
    اما عن ترامب فهو مناسب لهؤلاء الزعران من الروس والنظام ووافق شن طبق

  2. يعني عم تبررو ولا عم تدافعو عن ترامب؟؟!!!
    علنا عم يسرق النفط السوري على عينك ياتاجر
    مو بعيد عنو يأمر بحرق المحصول
    خلينا نقول النظام كداب
    اذا مو مسدقين سألو اهل المناطق
    هيك ترامب ما بحاجه لحدا يدافع عنو
    بالأخير هاد عم يروح من تم ولادكن وشعبكن
    وانا اتهم ترامب بحرق المحصول
    وسرقة بترول بلدي

    1. تمام الكلام.
      و ياسيدي بغضّ النظر أنه هو من أمر وللا غيره ، الطيران الأمريكي هو من أحرق. إذن ما الفرق ؟؟؟

      و سلامتكم

  3. هي صفات نظام الممانعه الكدب ثم الكدب يعرف جميع السوريين والعالم اجمع من يحرق المحاصل والغابات وكل شي اكاديب النظام اصبحت مقرفه كما راس النظام واسياده الايرانيين

إغلاق