وزير المالية الألماني يتعهد بدعم مالي لأوروبا

قبل بدء رئاسة ألمانيا لمجلس الاتحاد الأوروبي، أكد وزير المالية الألماني أولاف شولتس استعداد الحكومة الألمانية لدعم إعادة إعمار الدول الأوروبية التي تأزمت من جائحة كورونا بمساعدات مالية.

وقال شولتس في تصريحات لصحف شبكة “دويتشلاند” الألمانية، الثلاثاء: “رخاؤنا في ألمانيا يتوقف بشكل كبير على بيع شركاتنا لمنتجاتها في الخارج أو شراء منتجات من هناك”.

وذكر شولتس أن إيطاليا وإسبانيا ودول أوروبية أخرى من الشركاء التجاريين المهمين للغاية لألمانيا، وقال: “لذلك فإنه من صميم مصلحتنا الخاصة أن نقدم جميعاً إسهاماً في أن تقف هذه الدول، التي تعاني من مشكلات كبيرة بسبب جائحة كورونا، على أقدامها مجدداً بسرعة.. ألمانيا ستقدم إسهامها، لأننا متضامنون. هذه ليست المرة الأولى لنا منذ إطلاق اليورو، فقد قدم المستشار هيلموت شميت بالفعل مساعدات مالية ألمانية لإيطاليا”.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة أنغيلا ميركل اقترحا في أيار الماضي صندوق مساعدات بقيمة 500 مليار يورو، لإخراج الاقتصاد الأوروبي من أزمة كورونا، وطرحت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورزولا فون دير لاين، بعد ذلك، خطة إعادة إعمار ممولة بالديون بقيمة 750 مليار يورو، من بينها 500 مليار يورو كمنح و250 مليار كقروض لدول أعضاء في الاتحاد.

ويُجرى التفاوض على هذه الخطة إلى جانب الإطار المالي للاتحاد الأوروبي بالنسبة للسنوات السبعة المقبلة، والذي خصصت المفوضية له 1ر1 تريليون يورو. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق