مصرية تختطف طليقها و تحتجزه 3 أيام

كشفت أجهزة الأمن في محافظة القليوبية المصرية غموض واقعة اختفاء سائق لمدة 3 أيام بمركز قليوب، حيث تبين أن المتغيب تعرض لواقعة اختطاف على يد زوجته السابقة.

وكانت الجهات الأمنية قد تلقت بلاغا من ربة منزل يفيد بغياب زوجها “سائق” منذ ثلاثة أيام عقب خروجه للعمل مستقلا سيارته الخاصة وعدم عودته، واتهمت زوجته السابقة باختطافه لسابقة وجود خلافات مالية بينهما، وفقا لصحيفة “المصري اليوم”.

تم تشكيل فريق بحث وتوصلت التحريات إلى أن وراء ارتكاب الواقعة كلاً من زوجة المجني عليه السابقة وعاملَين آخرين.

وعقب تقنين الإجراءات تم استهدافهم وضبط طليقته وأحد المتهمين وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة، وقررت المتهمة الأولى بوجود خلافات مالية مع المجني عليه، فقررت اختطافه لإجباره على إنهاء تلك الخلافات.

وأضافت أنها استعانتها بباقي المتهمين لتنفيذ مخططها وقيامها باستدراج المجني عليه للشقة محل سكنها بزعم إنهاء ما بينهما من خلافات وعدولها عن مطالبتها له بدفع مبلغ مالي، وعقب وصوله لشقتها قام باقي المتهمين باقتياده عنوة واصطحابه بسيارته إلى الشقة محل إقامة أحدهم واحتجازه بها لإجباره على دفع ذلك المبلغ، حيث أمكن تحرير المجني عليه من مكان احتجازه وضبط باقي المتهمين المُكلفين بحراسته.

بمواجهة باقي المتهمين اعترفوا بارتكابهم الواقعة بتحريض من زوجة المجني عليه السابقة، وتم ضبط سيارة المجني عليه وهاتفه المحمول وحافظة نقوده.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق