ألمانيا : صحيفة تسلط الضوء على صيدلاني سوري يمثل ” الاندماج الناجح “

سلطت صحيفة “فولكس فرويند” الضوء على الصيدلي السوري داني رزق الله، البالغ من العمر 41 عامًا، والذي يعمل في صيدلية “كولتال” في مدينة ترير ايرانغ، جنوب غربي ألمانيا، منذ عامين.

وأضافت الصحيفة، بحسب ما ترجم عكس السير، أن رزق الله درس الصيدلة في دمشق، وتخرج منها عام 2001، وعمل في الصيدلة هناك، واكتسب الكثير من الخبرات.

وفي كانون الأول 2013، وصل رزق الله كطالب بدعوة من د. كلاوس ياكوب، أستاذ الكيمياء العضوية الحيوية في جامعة زارلاند، في ألمانيا.

وعمل رزق الله سابقًا في لبنان، حيث درس دورات اللغة الألمانية حتى المستوى B1 في معهد “غوته”.

و بعد تخرجه بنجاح عام 2014، عمل في مجال الكيمياء الحيوية والطب الجزيئي، وقال رزق الله: “نهاية عام 2015، تلقيت منحة دراسية، وأجريت أبحاثاً في مختبر في مدينة هومبورغ، بهدف الحصول على شهادة الدكتوراه”.

وفي عام 2015، تزوج رزق الله من طبيبة الأطفال ربى جرادة، وهي طبيبة مساعدة، وبعدها سعى للحصول على تدريب داخلي، للتحضير للحصول على ترخيص لممارسة مهنة الصيدلة.

والتقى رزق الله بالصيدلانية دانييلا أديلباخ، وتدرب على يديها، وساعدته أثناء ذلك، وقال رزق الله عن أديلباخ: “أعطتني دانييلا أذناً وقلباً مفتوحين”، في إشارة لتعاونها الشديد مع الصيدلاني، خلال رحلته المهنية.

وبعد تجازه عدداً من العقبات، تمكن رزق الله من اجتياز امتحان تعديل الشهادة، ويعمل الآن صيدلياً.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق