تونس : إحباط عمليات هجرة غير نظامية إلى أوروبا

أعلنت وزارة الداخلية التونسية، الجمعة، إحباط عمليات هجرة غير نظامية إلى أوروبا، في مناطق متفرقة من سواحل البلاد، خلال اليومين الماضيين.

وقالت الداخلية التونسية، في ثلاثة بيانات، الجمعة، إن عملياتها أسفرت عن ضبط 85 شخصا، جميعهم من الجنسية التونسية.

وفي بيان، أوضحت الداخلية أنها “تمكنت من ضبط 9 أشخاص على متن مركب بحري، على مستوى سواحل منطقة سلقطة معتمدية قصور الساف (شرق)”.

وأضافت الداخلية، في بيان آخر، أنّها “تمكنت خلال الليلة الفاصلة (الماضية)، بين يومي 22 و23 يوليو (تموز الجاري)، من ضبط 16 شخصا على متن مركب بحري على مستوى سواحل جزيرة جربة (جنوب شرق)”.

وأوضح البيان، أن الداخلية ضبطت خلال الليلة نفسها، “8 أشخاص على مستوى منطقة اللمسة، معتمدية جرجيس (جنوب شرق)، وحجزت لديهم مبلغا ماليا من العملة التونسية والأجنبية، كما ضبطت 16 شخصا على متن مركب بحري بسواحل جرجيس”.

وفي بيان ثالث، قالت الداخلية إنها “تمكنت خلال الليلة الفاصلة، بين يومي 22 و23 يوليو (تموز الجاري)، دورية تابعة لمركز الحرس البحري باللواتة (ولاية صفاقس/شرق)، من ضبط 17 شخصا على متن مركب بحري”.

وأضاف البيان، أن “وحدات تابعة للمنطقة البحرية للحرس الوطني بصفاقس (جنوب)، تمكنت يوم 23 جويلية (يوليو/تموز الجاري)، من ضبط 19 شخصا على متن مركب بحري مستوى سواحل الجهة”.

وتزايدت وتيرة الهجرة غير النظامية عبر سواحل تونس نحو أوروبا منذ عام 2011، فيما تشدد السلطات الخناق الأمني على منظمي هذه الهجرة.

وحسب أرقام رسمية، فإن “22 ألف شاب تونسي هاجروا بطريقة سرية، سنة 2011 فقط، نحو السواحل الإيطالية”.

وتعد البطالة والظروف الاجتماعية وضعف عجلة التنمية، من أكثر الأسباب التي تدفع فئة الشباب في تونس أو في دول إفريقية إلى الهجرة عبر السواحل التونسية. (ANADOLU)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

إغلاق