وسائل إعلام موالية : أب سوري يضحي بحياته لإنقاذ ابنه من الغرق

قالت وسائل إعلام موالية في خبر بعنوان “أب يضحي بحياته لإنقاذ ابنه من الغرق” إن ياسر صبح دفع حياته ثمناً لإنقاذ ولده من الغرق، مساء السبت.

وذكر الإعلام الموالي أن زيد (14 عاماً) طلب النجدة من والده ياسر صبح (47 عاماً/ قلعة المهالبة بريف القرداحة)، بعد دخول البحر للسباحة.

وركض الأب باتجاه ابنه، ولكون الأمواج قوية لم يستطع سحبه من البحر، فقام برفعه فوق جسده لإنقاذه من الغرق، إلى أن وصل أشخاص آخرون لمساعدته.

ونجح القادمون في إنقاذ الطفل، إلا أن الأب فارق الحياة لابتلاعه كميات كبيرة من المياه.

وأشارت وسائل إعلام موالية إلى أنه “لم يذكر الناشطون الذين تداولوا الخبر في أي موقع وقعت الحادثة، فيما رجح آخرون أن تكون في موقع الشقيفات بريف جبلة”.

وختمت بالقول إن “طقس الساحل يشهد منذ يوم أمس السبت رياحاً متوسطة السرعة، وربما تكون السبب في هيجان البحر وعلو الأمواج، ما يتطلب الحذر أكثر خلال السباحة”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق