فتى سوري يقتل عمه بـ ” سكين في رقبته ” بعد أن سخر من شقيقه و وصفه بـ ” البدين “

أقدم فتى سوري على قتل عمه طعناً بالسكين بسبب استهزاء الضحية بشقيق القاتل ووصفه بالبدين.

وأشارت وسائل إعلام موالية إلى أن الحادثة وقعت في اللاذقية، وقد ألقى قسم شرطة الرمل الجنوبي القبض على القاتل (17 عاماً).

وبالتحقيق مع الفتى، اعترف بطعن عمه في رقبته بسكين كباس، وطعن ابنة عمه في يدها وخاصرتها خلال محاولتها مع والدتها إنقاذ والدها.

وأضاف خلال التحقيق وفق ما ذكره موقع وزارة الداخلية، أن سبب الطعن خلاف وملاسنة كلامية وشجار بعد استهزاء الضحية من بدانة الأخ الصغير للقاتل، وقيامه بالصعود إلى سطح المنزل ورمي أكياس خبز وخرداوات عائدة لأهل القاتل، عندها قام الأخير باللحاق بعمه وصعد سطح المنزل وطعنه بعد التشاجر معه.

وفر الفتى بعد قتله لعمه، إلا أن الشرطة تمكنت من ملاحقته والقبض عليه.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات