الأناضول : اليونان تستخدم أجهزة تسبب الصمم ضد طالبي اللجوء !

نصبت السلطات اليونانية جهازين إلكترونيين في المنطقة الحدودية مع تركيا، يصدران موجات صوتية عالية تسبب الصمم، لاستخدامهما ضد طالبي اللجوء.

وبحسب وسائل إعلام يونانية الخميس، قامت الحكومة بتركيب جهازين محمولين في منطقة “مريج” الحدودية، قادرين على إصدار موجات صوتية قوية لمنع تدفق طالبي اللجوء إليها.

وأضافت أنه تم تسليم الأنظمة الصوتية (LRAD) القادرة على إصدار أصوات قنابل عالية قادرة على صم الآذان، إلى الشرطة اليونانية على الحدود مغ تركيا.

وتستخدم الأنظمة الصوتية (LRAD) في المناطق المدنية والعسكرية حول العالم، وتتسبب في تضليل الأشخاص وفقدانهم للسمع وآلام ومشاكل صحية أخرى.

كما تم تعزيز نظام مراقبة الحدود بـ4 طائرات مسيرة و15 كاميرا حرارية، و5 زوارق مطاطية، و10 مدرعات تم تضمينها في القوات الحدودية. (ANADOLU)

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها