هل توجد دوافع عنصرية ؟ .. سوري يتعرض لاعتداء على يد ثلاثة رجال في مدينة ألمانية

اعتدى ثلاثة رجال على شاب سوري في مدينة فايسنفيلس، بولاية ساكسونيا أنهالت الألمانية.

وقال موقع “تاغ 24“، بحسب ما ترجم عكس السير، إن السوري البالغ من العمر 22 عامًا كان يتحدث مع امرأة أمام حانة في شارع “ميرزابورغر شتراسه”، حوالي الساعة 12:50 من بعد منتصف ليلة السبت، حين اعترضه فجأةً الرجال الثلاثة وضربوه، بحسب ما قالت الشرطة، الأحد .

ونقلت فرقة إسعاف الشاب السوري إلى المستشفى.

ولم يتضح بالضبط سبب ضرب المهاجمين للشاب، وقال متحدث باسم الشرطة: “ربما لم يعجبهم أن الشاب كان يتحدث مع المرأة”، وأضاف أنه لا يمكن استبعاد وجود دافع عنصري وراء الاعتداء.

وفر اثنان من المعتدين من مكان الاعتداء قبل وصول الشرطة، في حين أن الثالث، وهو ألماني يبلغ من العمر23 عاماً، بقي في مكان الاعتداء ووجه شتائم لعناصر الشرطة.

وبدأت الشرطة التحقيق بتهمتي التسبب بإصابات جسدية وتوجيه إهانات.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.