بينهم سوريان .. إدارة منطقة ألمانية تكرم عدة أشخاص لـ ” شجاعتهم في مواقف حرجة “

كرمت منطقة “بادربورن”، بولاية شمال الراين فيستفاليا الألمانية، 18 شخصًا لشجاعتهم في مواقف حرجة.

وقالت إذاعة “راديو هوخشتيفت“، الاثنين، بحسب ما ترجم عكس السير، إن التكريم المنظم من قبل الشرطة، الذي تم في مساء الثلاثاء، جاء بعد إظهار الأشخاص الـ18 شجاعة أخلاقية خاصة في مواقف حرجة.

ومن بين المكرمين، أشخاص قدموا إسعافات أولية طارئة بعد حوادث سير، وبالتالي كانوا سبباً في إنقاذ أرواح أناس مصابين، في حين تمكن آخرون من منع جرائم، مثل الاعتداء الجنسي أو العنف الجسدي أو الاحتيال.

وتُقدم “جائزة الشجاعة” في منطقة “بادربورن” كل عامين.

وتم تكريم ديار عبده وعبد الرحيم مصور، وهما سوريان، بحسب ما تداولت صفحات ومجموعات سورية على مواقع التواصل الاجتماعي.

ومن جهتها، ذكرت صحيفة “فيستفالين بلات“، بحسب ما ترجم عكس السير، أن عبده ومصور أظهرا شجاعةً منقطعة النظير، فعندما سمعا صراخ امرأة، وسط مدينة بادربورن، في 30 نيسان 2020، أثناء تعرضها لجريمة جنسية، تدخلا على الفور وطاردا الجاني وسيطرا عليه، إلى أن وصلت الشرطة واعتقلته.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها