تفاصيل جديدة عن حادثة مقتل فتاة سورية داخل منزلها في بلجيكا ( فيديو )

كشفت وسائل إعلام بلجيكية عن تفاصيل جديدة متعلقة بحادثة العثور على فتاة سورية مقتولة داخل شقتها في مدينة لييج البلجيكية.

ونقل الإعلام البلجيكي عن الشرطة المحلية أنها أصدرت مذكرة توقيف دولية بحق الشقيق الأكبر للفتاة “أحلام يونان” والذي يقيم في السويد، على اعتبار أنه مشتبه به رئيسي، حيث كان يقيم في منزلها مدة شهرين قبل مقتلها.

وسجل آخر ظهور عام للفتاة (28 عاماً) التي تنتمي لعائلة مسيحية وتنحدر من الحسكة، بتاريخ الحادي والثلاثين من كانون الأول الماضي، ثم عثر عليها في الثالث من كانون الثاني مقتولة داخل شقتها، برصاصة في الرأس.

ونقلت وسائل إعلام بلجيكية عن فادية شقيقة أحلام، أن شقيقهما الأكبر جورج كان هدد أحلام بالقتل في وقت سابق، لأن أسلوب حياتها الأوروبي لم يعجبه.

وأشير إلى أنه من المرجح “تعرض الضحية للتعذيب قبل قتلها”.

وتوارى جورج عن الأنظار منذ وقوع الحادثة، ويعتقد أنه ربما يحاول العودة إلى سوريا.

مواضيع متعلقة

مقتل شابة سورية وسط ظروف غامضة في بلجيكا ( فيديو )

 

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. الطبيعي أنه ندين هيك عمل إجرامي خارج القانون بس بصراحة بعد الشغلات والقصص اللي شفتها وسمعتها بآخر كم سنة أنا أعلن أني أرفض الإدانة قبل ما أعرف شو عملت بالضبط.
    وعلى فكرة الإعدام بالرصاص بتزيد القصة غرابة. واحد لاجئ وأصلا مو عايش بألمانيا من ويين جاب المسدس؟؟ يبدو أنه القصة في عصابات ومافيات وشغلات تانية.

    1. ودخلك يعني شو ما كان اللي عاملته شو دخل أخوها بحياتها؟ لو عاملة شي ضد القانون ففي قانون يحاسبها واذا عاملة شي ضد رغبة العائلة فهي انسانة بالغة وحرة بحياتها يعني حسب القانون مالها العيلة سلطة عليها. مين ما قتلها هو مجرم ويستحق العقاب. هاد مو شرف اللي عم يدافعو عنه وانما عار فيهم اللي يشوفوا شرفهم متعلق بأجسام نساء العيلة.