” كان ذلك مؤلماً لا سيما للمرأة ” .. ولي عهد السعودية يعلن سلسلة ” إصلاحات تشريعية “

أعلنت السعودية أنها بصدد تحضير أربعة مشاريع قوانين بهدف الإصلاح التشريعي في البلاد.

وجاء الإعلان على لسان ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، الذي قال إن السعودية “تسير وفق خطوات جادة في السنوات الأخيرة نحو تطوير البيئة التشريعية، من خلال استحداث وإصلاح الأنظمة التي تحفظ الحقوق وترسّخ مبادئ العدالة والشفافية وحماية حقوق الإنسان وتحقّق التنمية الشاملة، وتعزّز تنافسية المملكة عالميا”، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء السعودية.

ومشاريع القوانين الأربعة هي مشروع نظام الأحوال الشخصية، ومشروع نظام المعاملات المدنية، ومشروع النظام الجزائي للعقوبات التعزيرية، ومشروع نظام الإثبات.

ووصف مسؤول رسمي سعوديّ، لم يكشف عن اسمه، لوكالة أنباء رويترز، هذه المبادرة بأنها “خطوة نحو نظام قانوني مدون”.

وأكد بن سلمان أن هذه القوانين ستتماشى مع أحدث الممارسات القضائية الدولية الحديثة، بما لا يتعارض مع الأحكام الشرعية.

وعن تأثير غياب مثل هذه التشريعات، قال بن سلمان إن ذلك أدى إلى “تباين في الأحكام وعدم وضوح في القواعد الحاكمة للوقائع والممارسات، ما أدّى لطول أمد التقاضي الذي لا يستند إلى نصوص نظامية، علاوة على ما سبَّبه ذلك من عدم وجود إطار قانوني واضح للأفراد وقطاع الأعمال في بناء التزاماتهم”.

وأضاف “لقد كان ذلك مؤلما للعديد من الأفراد والأسر، لا سيما للمرأة، ومكّن البعض من التنصل من مسؤولياته، الأمر الذي لن يتكرر في حال إقرار هذه الأنظمة وفق الإجراءات النظامية”.

وكان أسامة اليماني، قد كتب في جريدة عكاظ السعودية، يوم 5 فبراير/شباط، أن “مشروع نظام الأحوال الشخصية الجديد يعد فتحا وتطويرا جوهريا، وطفرة نوعية في فهم مقاصد الشرع الحنيف”.

وذكر أمثلة من مشروع القانون الجديد، مثل اعتماد فحص الحمض النووي في إثبات النسب (المادة ٢/‏‏٧١)، واعتبار كفاءة الزوج كفاءة الدين.

ومن المقرر أن تصدر القوانين الأربعة الجديدة هذه العام بعد الانتهاء من دراستها وإحالتها إلى مجلس الوزراء، ومن ثم إلى مجلس الشورى.

وحظي ولي العهد، محمد بن سلمان، بشعبية محلية بفضل جهوده لإعادة هيكلة الاقتصاد السعودي، بالابتعاد عن اعتماده على النفط وتحويل البلاد إلى مركز استثماري مهم يوفر الوظائف وفرص العمل للملايين من السعوديين الشباب العاطلين عن العمل.

إذ تهدف “رؤية 2030″، التي طرحها محمد بن سلمان، إلى جعل السعودية – في المستقبل المنظور – مركزا عالميا يربط ما بين أوروبا وآسيا وإفريقيا.

وتشتمل “الرؤية” على صندوق خاص قيمته 64 مليار دولار لتطوير مجال الترفيه ويهدف إلى خلق مليون فرصة عمل جديدة في قطاع السياحة الداخلية.

ولكن جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي ألقت بظلالها القاتمة على طموحات محمد بن سلمان. وقبل ذلك، تأثر ولي العهد أيضا بخبر اعتقال الناشطة لجين الهذلول وعدد من الناشطات النسويات الأخريات بسبب إصرارهن على قيادة السيارة – قبل أن يصدر مرسوم ملكي يرفع الحظر المفروض ونبدأ بعدها سلسلة من التغييرات التي طالت أوضاع النساء في المملكة. (BBC)

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. رغم اني لا أطيق سيرة السعودية و لا حكامها و بمعزل عن كل شئ ولي العهد هذا يحاول نقل بلاده من القرون الوسطى الى القرن الحادي و العشرين و سلسلة القوانين و التشريعات الحديثة فعلا ثورية
    لا اعرف لماذا لا يتمتع اهبل قاسيون بربع جرأة ولي عهد المملكة. لقد قضى 20 سنة يحكم سوريا منها 10 سنوات قبل الحرب ومع ذلك فشل فشلا ذريعا في ادارة الدولة و تحولت حتى الى اسوأ ما كانت على عهد ابوه ومع كل ما سبق ما زال لديه من الوقاحة ما يجعله يترشح للإنتخابات مرة اخرى

    1. أكثر أنصار أهبل قاسيون هذا يحبونه لأنه يحارب الإسلام والمسلمين. ومشكلة أمثالك معه هو أنه ببساطة يحب البقاء في السلطة فيتقاعس في مكافحة الإسلام ويكتفي بحد معين يسمح له بالسيطرة على المؤسسة الدينية. والدليل أنك رغم حقدك على السعودية تطبل “لولي العهد” السفاح الإرهابي المنشار وتثني عليه وعلى إنجازاته المزعومة. أنا أقول لك مشكلتك ليست مع بشار الأسد ولكنها مع غالبية المجتمع السوري المحافظ والإسلامي العريق الذي يمنع بشار مثل ما منع المقبور أبوه من تجاوز الخطوط الحمراء ولو فعل فهو يعرف أن ذلك سيبقى حبر على ورق ولن يحقق سوى إضعاف هيبة الدولة. على كل حال المنشار مثل أبو رقبة عنده خطوط حمراء أيضا يحددها المجتمع الإسلامي السعودي وسوف يضطر أن يقف عندها عاجزا أيضا.

  2. يا تمنطعش تمنطعش :

    ابن طقعان يأتمر بأوامر ومخططات كبيرة قادمة أولها انحلال وآخرها انحطاط..تحت إسم انشكاح وانفتاح…
    متلما عيشوا الناس اربعين سنة بالوهم والترهيب والوهابية والقصاص وقص الرؤوس اليوم
    بيجي هذا الطقعان بيومين بينسف كل شيء وبيظهر نفسه المطور والمحدّث وكل الي كنا نصرع راسكم فيه من خمسين سنة لليوم ماتواخذونا كان تشدد ! ..
    هيك تصرفات من راسه برأيك ؟؟؟

    عزيزي هي الموضة القادمة.. جبنالكم إنفتاح وانشكاح…مقابل الانشلاح….وإلا بصير فيهن متلما صار ب سوريا وحياتك..تاني يوم بيظبطوله ثورة وثوار وإعتلاف وأعلام وميديا كله جاهز و بالفريزر جاهزة ومتبّلة وتحت الطلب !! وبتحداك رح يعمل متل بشار ونص لو لاقى روسيا تانية توقف معه !

    فيما يخص سوريا حاولوا يشلحوه ما شلح متلما بدهم وسدق حاله….
    ف شلحوه بالغصب…منشان يربو فيه أهل المنطقه وأولهم أبن طقعان !

    ولولا روسيا ماكان رح يبقى أصلاً شيء إسمه سوريا !