تركيا : صدور حكم بحق الزوج السوري الذي قتل زوجته الحامل بـ ” خرطوم ماء ” ( فيديو )

قضت محكممة تركية، بالسجن المؤبد المشدد، بحق السوري محمود الحسين، الذي قتل زوجته الحامل، في ولاية قونية، جنوب غربي تركيا.

وقالت وسائل إعلام تركية، بحسب ما ترجم عكس السير، إن المتهم الذي حوكم بتهمة “القتل بشعور وحشي والتعذيب”، حضر جلسة الاستماع مع محاميه، في المحكمة الجنائية الكبرى الثالثة، في قونية.

وقال المتهم في دفاعه إنه علم أن زوجته، التي يرتبط بها بعقد ديني، بعلاقة مع شخص آخر، وتلتقي معه كلما سمحت الظروف لها، ويوم الحادث، تجادل معها، وعندما ضربها، لم يكن ينوي قتلها، وتابع قائلاً إنه لما وجد زوجته قد أغمي عليها، اتصل هو بالفرق الطبية والشرطة، وطلب المساعدة، وصرح بأنه حزين ونادم على الحادث.

وقال محامي المتهم، السيد جهاد تانري كولو، إن موكله كان تحت الاستفزاز، وصرح بأنه يجب تقييم الجريمة في نطاق “الضرر الجسيم بسبب عواقبها”.

وجددت النيابة رأيها في عدم تطبيق أحكام “الاستفزاز الجائر” بحق المتهم، بل على العكس، طالبت بتجريمه على “القتل العمد بحق زوجته”.

وقرر مجلس المحكمة، محاكمة المتهم بالسجن المؤبد المشدد، بتهمة “تعمد قتل زوجته مع علمه أنها حامل”.
يذكر أنه في 15 تشرين الثاني 2019، اندلع خلاف بين محمود الحسين، وزوجته خالدية الحميد، في منزلهما بشارع باباتيا، في حارة تيريلرماك، التابعة لمنطقة مرام، في ولاية قونية، وقام الزوج على إثر ذلك بضرب زوجته بالخرطوم حتى أغمي عليها، وبعد انتظار ساعتين من الوقت، لم تستيقظ زوجته، وعندها طلب المساعدة من جيرانه، واستدعى الشرطة والفرق الطبية إلى مكان الحادث.

ولدى قدوم الإسعاف والفحص، تبين وفاة الزوجة نتيجة الضرب من قبل زوجها، لذا تم القبض على الزوج وإيداعه السجن، وتم رفع دعوى قضائية ضد محمود الحسين، بتهمة “القتل العمد.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫5 تعليقات

    1. ويعني اذا خانته لازم مصيرها القتل؟ ناس همج.. ما في شي اسمه حوار وحلول؟ لازم كله كله عنف.. وياما خانوا الرجال والزوجة لازم تصبر ودايما الحق عليها.

    2. بعدين عرفك انهاخاينة وزانية؟ شو انت شفتها بعينك؟ ما في اي معلومات مؤكدة بالخبر، ويمكن في كذا تبرير تاني غير الخيانة.وحتى على فرض خاينة ففي كذا حل غير العنف الجسدي والقتل. الطلاق مثلا..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.