مندوبة بريطانيا لدى الأمم المتحدة تحدث من ” حكم إعدام ” قد يصدر بحق الشعب السوري

حذرت المندوبة البريطانية الدائمة لدى الأمم المتحدة بربارة وودوارد، من إخفاق مجلس الأمن في تمديد قرار تفويض إدخال المساعدات إلى سوريا عبر الحدود الذي سينتهي في 11 تموز المقبل، ووصفت الحالة السورية بأنها “إحدى أكبر الأزمات مأسوية”.

واعتبرت وودوارد خلال تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط أن الفشل في إيصال المساعدات للسوريين سيكون بمثابة حكم بالإعدام على الشعب السوري”، وفي غضون ذلك، دعت إلى إعادة فتح معبري “اليعربية وباب السلام”، بالإضافة إلى تمديد العمل بمعبر “باب الهوى”.

وفي السياق، شددت المسؤولة البريطانية على أن إيران جزء من المشكلة عوض أن تكون جزءا من الحل ليس فقط في سوريا، بل أيضا في اليمن حيث تواصل دعم الميليشيات الحوثية بدلا من المساعدة في التوصل إلى وقف للنار والتحرك نحو حل سياسي لإيصال المساعدات إلى نحو 16 مليونا من اليمنيين.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات