وسائل إعلام تركية : صورة مأساوية .. أب سوري يحتضن بين ذراعيه ابنه الذي غرق في قناة للري ( فيديو )

تداولت وسائل إعلام تركية، صورة مؤلمة لأب سوري، يحمل جثة طفله، الذي قضى غرقاً في قناة للري، بمدينة أضنة، جنوبي تركيا.

وقالت وسائل إعلام تركية، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الطفل السوري محمد نور عليوي، البالغ من العمر 12 عاماً، قفز في قناة للري، على الرغم من عدم قدرته على السباحة، عند السابعة مساء، بالقرب من منطقة يوريغير، في حي لافينت، بعدما شاهد أصدقاءه يدخلون الماء.

وسرعان ما اختفى محمد عن الأنظار، حيث قام أصدقاؤه بإبلاغ عائلته والشرطة بالوضع، وبناءً على ذلك، بدأت فرق الطوارئ عملية بحث واسعة بالمنطقة، ومن أجل تسهيل المهمة، تم قطع المياه التي تزود القناة ليلاً.

ولدى البحث صباحاً، عثر الغواصون العاملون في مقر مجموعة البحث والإنقاذ، على جثته هامدة بالقرب من حي كوكليجة، على بعد 6 كيلومترات من المكان الذي قفز فيه محمد نور عليوي، حوالي الساعة الثامنة صباحاً.

وتم نقل جثة الطفل إلى جانب الطريق، ليحمله والده الذي لم يغادر منطقة العمليات، وبعد تحقيق الشرطة في مكان الحادث، تم نقل جثة محمد نور عليوي إلى مشرحة معهد الطب العدلي في أضنة، لتشريح الجثة.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها