أمريكي يقتل امرأة و يصيب زوجها لأنهما صوتا لبايدن !

أطلق أمريكي على النار على امرأة وزوجها ما أدى إلى وفاتها وإصابة الزوج بجروح خطيرة، لأنهما صوتا لجو بايدن في الانتخابات الأمريكية الماضية.

ويقول جوزيف أنجيل ألفاريز إنه استهدف جورجيت ودانييل كوفمان، لأنهما علقا علم بايدن في فناء منزلهما إلى جانب دمية ترامب.

وقال دانييل لمحطة “KDBC” إنه أصيب خمس مرات، لكنه زحف من منزله وذهب إلى أحد الجيران للحصول على المساعدة، في 14 نوفمبر (تشرين الثاني) 2020 في إل باسو.

وحسب إفادة الاعتقال، عثر على جثة جورجيت كوفمان في المرآب. وقبض على ألفاريز بعد عام تقريباً في 8 سبتمبر (أيلول) الجاري.

وذكر المتهم أنه استهدف كوفمان لأنهما صوتا لبايدن وكان لديهم علم بايدن ودمية ترامب في فناء المنزل.

وحدد القاضي كفالة بـ 2 مليون دولار عن قتل السيدة كوفمان و500 ألف دولار للاعتداء المشدد، والمتهم محجوز الآن في في سجن مقاطعة إل باسو، حسب صحيفة “ذا صن” البريطانية.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.