نيويورك تايمز : بشار الأسد يخرج من عزلته تدريجياً .. و لكن

قالت صحيفة “نيويورك تايمز”، إن النظام السوري “لا يزال غارقاً في أزمة لا يستطيع الهرب منها”، رغم أن بشار الأسد، يخرج من عزلته تدريجياً مع إقدام دول عربية على استعادة علاقاتها مع دمشق، وتخفيف الإدارة الأميركية من موقفها.

وأضافت الصحيفة الأمريكية أن “الأسابيع القليلة الماضية كانت جيدة للأسد بعد 10 سنوات حرب مزقت اقتصاد البلد وتجاهله في المحافل الدولية”.

وأوضحت أن “القوى الدولية تخلت عن السعي لتحقيق السلام في سوريا من خلال الدبلوماسية، وهناك اعتراف بأن 10 سنوات من الحرب والعقوبات ومحادثات السلام قد فشلت في الحصول على تنازلات من الأسد”.

ورأت أن “تحركات جيران سوريا للتقرب من الأسد تعكس تآكل الشعور بضرورة نبذه، والرغبة في التركيز على العديد من المشاكل الأخرى في المنطقة”.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية (لم تسمه) قوله: “من الواضح أن الأسد قد استطاع النجاة وأن العقوبات أسفرت عن تنازلات قليلة، لذلك فضلت الإدارة التركيز على قضايا أخرى، بما في ذلك مكافحة الجائحة، وتخفيف المعاناة الاقتصادية في الولايات المتحدة والمنطقة والحد من النفوذ الإيراني”.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد