ركلة جزاء في الدقيقة 97 لفريق العاصمة .. جماهير الفتوة تحطم ملعب تشرين

شهدت مباراة الوحدة وضيفه الفتوة (3-2) التي جرت الثلاثاء في ملعب تشرين بالعاصمة دمشق، ضمن الجولة السادسة لدوري بشار الأسد لكرة القدم، أعمال شغب بسبب القرارات التحكيمية.

وأثار قرار الحكم أيمن عسير باحتساب ركلة جزاء للوحدة في الدقيقة السابعة من الوقت بدل الضائع، وقبلها بدقائق طرد لاعب الفتوة هادي الملط، احتجاج لاعبي الفريق وغضب الجمهور الذي شتم الحكم وقام بكسر مقاعد الملعب في المدرجات.

ورفع الوحدة رصيده بعد هذا الفوز إلى 13 نقطة، ويحتل مركز الوصافة في الدوري، بفارق نقطة واحدة خلف المتصدر تشرين.

بينما تراجع الفتوة إلى المركز الثاني عشر على سلم ترتيب الدوري.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. همج. يجب تطبيق عقوبات رادعة بحق نادي الفتوة و حرمانه من المشاركة في المباريات و حرمان جمهوره من الحضور للمباريات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.