خبراء : الفيضان الكبير في غرب ألمانيا الصيف الماضي كان يمكن التكهن به

قال خبراء ألمان للمجلس التشريعي بولاية راينلاند بفالتس، الجمعة، إن الفيضان العنيف الذي راح ضحيته 135 شخصا في الولاية في يوليو الماضي كان يمكن التكهن به.

وذكر خبير الأرصاد سفين بلوجر للجنة تحقيق في برلمان الولاية الواقعة غربي ألمانيا في ماينتس إنه كان واضحا أن “حدثا يتعلق بظواهر جوية شديدة سيقع” قبل يومين من الفيضان المفاجئ ليلة 14-15 يوليو.

وأوضح بلوجر أنه كان يتوقع هطول أمطار بمعدل 100: 200 لتر لكل متر مربع في غرب ألمانيا. وأضاف أن الأمطار كان يمكن أن تهطل فوق الغابة السوداء، وهي منطقة غابات جبلية، ومنطقتي آهر وساورلاند.

وأصدر تحذيرا قبل أيام من الفيضان يشير إلى احتمال ارتفاع منسوب النهر بشدة. وارتفع منسوب نهر آهر بمعدل تسعة أمتار، وهو أمر “لم أعلمه، وأعتقد أنه لم يكن أحد يعلمه”.

وأسفر الفيضان عن تدمير المنطقة وإصابة المئات وخراب مناطق شاسعة.(DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.