وزير خارجية الأردن : نحاول فتح الأفق لحل سياسي في سوريا

قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، إن بلاده تحاول فتح الأفق لحل سياسي في سوريا.

وبحسب الصفدي في مقابلة مع CNN فإن دوافع الأردن في فتح رحلات الطيران بين عمان ودمشق، إضافة إلى الاتصال بين الملك عبدالله الثاني ورئيس النظام السوري بشار الأسد، هو “التأكد من وجود عملية سياسية جادة ستؤدي إلى إنهاء الأزمة”.

وقال إن الأردن كانت في الجانب المتلقي لآثار تلك الأزمة، و”لا يمكن الاستمرار في التركيز على الأساليب التي لم تحقق النتيجة”.

وأكد على أن هناك حاجة “إلى العمل من أجل حل سياسي؛ نتفق جميعا على عدم وجود حلول عسكرية”.

وأضاف: “أدت الأزمة إلى الكثير من المعاناة والدمار، ولا يمكننا الاستمرار في سياسة الوضع الراهن. هذا ما يحاول الأردن فعله، فتح الأفق لحل سياسي”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. كم هو بسيط وساذج ويفتقد للواقعية والموضوعية طرح وزير الخارجية الاردني .. ” مصيبة ” فعلاً لو كان يعتقد ان اي مجرم وقاتل عن سبق اصرار ومهما كان غبياً يمكن ان يسالم او يثق بمثل هذا الطرح، فكيف بنظام مجرم قاتل قتل وشرد أكثر من اربعة عشر مليون سوري، واستقدم لهذا الغرض وبقاءه بالسلطة ابشع واسفل واحط الدول بالعالم ..!؟
    سيادة وزير الخارجية الاردني ايمن الصفدي المحترم ..
    تصريحاتك بصراحة لا تبشر بالخير، ولا تخدم القضية السورية، واتصالكم بالتظام أو تواصلكم مع مسؤوليه لا يخدم الحل السياسي المفترض، ولن يعود عليكم بالمصالح الاقتصادية، ومعيب ان تتقدموا بخطوات تجاهه وانتم ترونه يحتقركم ويتعالى عليكم، ما لم يعي النظام نفسه ويبدأ هو بالخطوات الملموسة للحل – وهذا مستحيل رابع – من الصعب التعامل معه، فهذا التظام اشبه ما يكون بقراد البهائم عندما يشبع ويكبر حجمه سينفجر ويموت، فاتركوه يشبع حتى يموت لوجده..

    أنت تنفخ بقربة مقطوعة ومهترئة.. خيطوا بغير هذه المسلة هداكم الله ..!!!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.