وزير المالية الألماني يرفض زيادة الإنفاق رغم الزيادة الكبيرة في إيرادات الضرائب

صرح وزير المالية الألماني كريستيان ليندنر بأنه ليس هناك مجال لزيادة برامج الإنفاق عما هو مقرر، رغم الزيادة الكبيرة المتوقعة في الإيرادات الضريبية.
وذكرت وكالة أنباء بلومبرج أن وزارة المالية الألمانية نشرت اليوم الخميس أحدث تقديراتها للإيرادات الضريبية، مشيرة إلى أن أن الإيرادات الضريبية ستزيد في المتوسط هذا العام بمقدار يقارب 44 مليار يورو عما كان متوقعا له في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، ويعود الفضل جزئيا في هذه الزيادة إلى التعافي القوي في سوق العمل.
وأضافت الوزارة أن من المتوقع أن تزيد الإيرادات الضريبية للحكومة الاتحادية والولايات والبلديات بحلول 2026 بمقدار قرابة 220 مليار يورو عن المتوقع.

ويتوقع أن تصل الزيادة المتوقعة في دخل الحكومة الاتحادية إلى أكثر من 90 مليار يورو بحلول 2026.
وحذر ليندنر في مؤتمر صحفي من “حالة كبيرة من الغموض” حيال التقديرات واستشهد بعدد من المخاطر التي تهدد النظرة المستقبلية، ويتضمن هذا تأثير الغزو الروسي لأوكرانيا وارتفاع أسعار الطاقة والمواد الخام وحالة عدم اليقين فيما يتعلق بمسار أسعار الفائدة والآثار المتبقية من جائحة فيروس كورونا.
وتابع النائب الثاني للمستشار الألماني أولاف شولتس، بالقول إن ” تقدير الضرائب الحالي لا يمكن أن يكون إلا لمحة موجزة، ومن المهم في مثل هذا الموقف اختيار الأولويات الصحيحة، ونحن نفعل هذا من خلال تخفيف الأعباء على كاهل المواطنين والشركات، وسيتم إعادة الأغلبية الساحقة من الدخل الإضافي إلى الشعب”. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.