مقتل طيار روسي بتحطّم طائرة عسكرية على حدود أوكرانيا

 

قُتل طيّار كان يقود طائرة روسية عسكرية تحطّمت، الثلاثاء، في منطقة روستوف قرب الحدود مع أوكرانيا، حسبما أفاد الجهاز الإعلامي للمنطقة العسكرية الجنوبية.

وقال الجهاز الإعلامي حسبما نقلت عنه وكالات أنباء روسية “في 21 يونيو، تحطّمت طائرة (سو-25+ Su-25) في منطقة روستوف خلال رحلة تدريب. وتوفي الطيار”.

وأوضحت: “بحسب معلومات أولية، قد يكون سبب الحادث عطل فني. تعمل لجنة من القوات الجوية الروسية في الموقع”.

وكان الطيار الشخص الوحيد في الطائرة، بحسب وكالة انترفاكس. وطائرة سو-25 Su-25 هجومية مدرعة سوفياتية الصنع.

ولم تذكر السلطات أي رابط بين الحادث والهجوم الروسي على أوكرانيا المحاذية لمنطقة روستوف.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.