ألمانيا تقدم خطة جديدة للتصدي لكورونا في الخريف و الشتاء

قدمت الحكومة الألمانية، الأربعاء، خططها لاتخاذ إجراءات جديدة لفيروس كورونا لفصلي الخريف والشتاء القادمين، إذ تتوقع ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس مرة أخرى خلال موسم الشتاء البارد.

وتضمن الخطة أن يكون ارتداء الأقنعة على الطائرات وأثناء السفر لمسافات طويلة بالقطار والحافلة إلزامياً من أكتوبر تشرين الأول إلى أوائل أبريل نيسان في جميع أنحاء ألمانيا.

كما تتضمن تطبيق ارتداء القناع الإلزامي وتقديم اختبار فيروس كورونا السلبي على المستشفيات ودور رعاية المسنين والمؤسسات المماثلة التي بها أشخاص ضعفاء.

وستنفذ العديد من القواعد الأخرى بشكل فردي في ولايات الدولة البالغ عددها 16 ولاية اعتماداً على مدى شدة انتشار الفيروس في مناطقهم، ويمكن أن يشمل ذلك ارتداء الأقنعة في وسائل النقل العام المحلية، وفي المدارس للطلاب في الصف الخامس وما فوق، وفي المناسبات العامة الداخلية.

وقال وزيرا الصحة والعدل الألمانيان في بيان مشترك إن بعض المرافق المجتمعية مثل المدارس والسجون وملاجئ طالبي اللجوء قد تجري أيضاً اختبارات منتظمة مرة أخرى إذا ارتفعت أعداد المصابين.

وقال وزير الصحة كارل لوترباخ: “يجب أن تكون ألمانيا أكثر استعداداً لفصل الشتاء القادم لفيروس كورونا مقارنة بالسنوات السابقة”، مضيفًا أن حملة التطعيم ستبدأ في الخريف أيضاً بلقاحات جديدة.

وأضاف وزير العدل ماركو بوشمان أن الدولة ستبذل جهوداً خاصة للإبقاء على المدارس مفتوحة.

“للأطفال الحق في التعليم المدرسي ويوم مدرسي خالٍ من الهموم قدر الإمكان”، بحسب بوشمان، مضيفاً أنه يجب عدم السماح بإغلاق المدارس.

وأضاف: “الدولة لن تكون قادرة إلا على فرض متطلبات القناع في المدارس إذا كان ذلك ضروريًا حتى تتمكن من الاستمرار في توفير التدريس الشخصي”.

وتحتاج هذه الخطة الجديدة إلى إحالتها إلى مجلس الوزراء والبرلمان ولكن من المتوقع إقرارها.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.