بسبب يوفنتوس .. كريستيانو رونالدو ضمن قائمة تضم 23 لاعباً معرضين للإيقاف لأكثر من شهر

كشف الصحفي الإيطالي باولو زيلياني، عن أزمة جديدة قد تواجه البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم نادي النصر السعودي، بسبب ما تعرض له ناديه الأسبق يوفنتوس الإيطالي.

وتعرض يوفنتوس لأزمة كبيرة بعد صدور قرار بخصم 15 نقطة من رصيد الفريق في الدوري الإيطالي بعد التحقيق في أوضاعه المالية بسبب صفقات الانتقالات التي أبرمها النادي في السنوات الأخيرة، ما أدى إلى تراجع ترتيب الفريق من المركز الثالث إلى العاشر.

وأوضح الصحفي الإيطالي عبر حسابه على تويتر، يوم الثلاثاء، أن عقوبة يوفنتوس قد تطول اللاعبين الذين لعبوا معه خلال تلك الفترة بين 2018 و2020، ما قد يؤدي إلى إيقاف 23 لاعبا ممن شاركوا مع الفريق.

وأوضح أن، هؤلاء اللاعبين مهددون بالإيقاف لمدة شهر أو أكثر سواء كانوا مستمرين مع اليوفي حاليًا أو رحلوا عنه، نظرًا للتواطؤ مع النادي الإيطالي في وقائع تنازل مزيف عن بعض الرواتب خلال موسم 2019-2020، لتظهر ميزانية النادي التي قدمت للاتحاد الإيطالي لكرة القدم، دون خسائر كبيرة.

ومن الأسماء المتواجدة في قائمة لاعبي نادي توتنهام الإنجليزي ديغان كولوسيفسكي ورودريغو بنتانكور، ثنائي يوفنتوس السابق، إضافة إلى تأثر بايرن ميونخ الألماني الذي تعاقد هذا الموسم مع ماتياس دي ليخت من السيدة العجوز.

وأوضح “زيلياني” أن يوفنتوس مازال مديناً لرونالدو بما يقرب 20 مليون جنيه إسترليني وفقًا لوثائق موقعة من المسؤولين، لكن لم يتم إطلاع “الدون” عليها إلا أنه يمكنه حاليًا مقاضاة ناديه الأسبق، واسترداد أمواله.

يذكر أن كريستيانو رونالدو شارك في أول مباراة رسمية مع النصر يوم الأحد الماضي أمام الاتفاق في الدوري السعودي، حيث تأجل ظهوره الأول بسبب عقوبة إيقافه، التي تعرض لها عندما كان لاعبا في صفوف مانشستر يونايتد بسبب تحطيم هاتف أحد مشجعي إيفرتون الصغار.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.