واشنطن تفرض عقوبات جديدة على كيانات و أفراد لصلتهم بحزب الله

فرضت الولايات المتحدة، الثلاثاء، عقوبات جديدة على أفراد وكيانات، على خلفية اتهامهم بوجود صلات مالية بينهم وحزب الله اللبناني.

وقالت الخزانة الأمريكية، في بيان على موقعها الإلكتروني، إن العقوبات جاءت لتورط المشمولين بها في “تسهيل الأنشطة المالية لحزب الله”.

وطالت العقوبات كل من حسن مقلد ونجليه ريان وراني، وشركة الصرافة التي يملكها بسبب علاقاتهم المالية مع حزب الله.

وذكر البيان أن مقلد “لعب دورا رئيسيا في تمكين حزب الله من الاستمرار في استغلال الأزمة الاقتصادية في لبنان”.

وأوضح أن حسن مقلد “عمل بالتنسيق الوثيق مع كبار المسؤولين الماليين لمساعدة حزب الله على ترسيخ وجوده في النظام المالي اللبناني، وأنه يعمل كمستشار مالي لحزب الله وينفذ صفقات تجارية نيابة عنه في المنطقة”.

وتفرض الولايات المتحدة، بانتظام، عقوبات ضد كيانات وشخصيات مرتبطة بحزب الله من أجل قطع الدعم المادي والمالي عنه وتقويض أنشطته.

وتصنف الولايات المتحدة حزب الله على أنه “منظمة إرهابية”. (Anadolu)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.