” سبقني و اشتكى ” ! .. سيدة تركية تناشد إيقاف ترحيل زوجها السوري إلى سوريا بعد أن اعتدى عليه جيرانه الأتراك

 

تعرض شاب سوري لاعتداء على يد جيرانه الأتراك في اسطنبول، قبل أن يشتكوه لقسم الشرطة ليتم نقله إلى مركز ترحيل في غازي عنتاب.

وقالت وسائل إعلام تركية، إن الزوجة التركية للسوري ناشدت سلطات بلادها إيقاف ترحيل زوجها طارق خليفة، الذي يحمل كيمليك ويعمل بتصريح عمل نظامي.

ونفت الزوجة التركية مزاعم الجيران الذين قالوا أنهم اشتكوا زوجها للشرطة لأنه أساء لهم، وأشارت إلى أن زوجها تعرض للضرب على يد 5 منهم، وقد ذهبت معه للمستشفى وأحضرت تقريراً طبياً للشرطة وتقدمت بشكوى، في حين قام المعتدون بتقديم شكوى كاذبة ضده.

وأدت شكوى المعتدين لإيقاف الزوج ومن ثم ترحيله إلى غازي عنتاب، تمهيداً لترحيله إلى سوريا.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها