بمساهمة كبيرة من السوريين .. 23% زيادة بأرباح البنك الكويتي التركي ” كويت تورك “

حقق البنك الكويتي التركي الإسلامي غير الربوي العامل في السوق التركي (كويت تورك) صافي أرباح 370.5 مليون ليرة تركية خلال عام 2014 مسجلا ارتفاعا بنسبة 23.3% مقارنة بالعام السابق عليه.

وأعرب المدير العام للبنك أفق أويان عن سعادته بتجاوز معدلات النمو الخاصة بالعام الماضي التوقعات.

وأوضح أن البنك استطاع إنهاء عام 2014 محققا نجاحا كبيرا ومسجلا ارتفاعا في معدلات النمو وصافي الأرباح.

وقال: “عقب هذا النجاح الذي حققه خلال عام 2014 فإن البنك سيتخذ خطوات مهمة لسد احتياجات اقتصادنا الحقيقي. وفي عام 2015 سنهتم بالأعمال البنكية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة التي تعد أقوى مجالاتنا واتخاذ خطوات تلبي احتياجات صغار التجار وأصحاب الشركات متناهية الصغر والشركات الصغيرة والمتوسطة”، بحسب ما نقلت عنه وسائل إعلام تركية.

ويقول مهتمون بالشؤون الاقتصادية لعكس السير، إن السوريين ساهموا بشكل كبير في ارتفاع معدل أرباح البنك الكويتي التركي، كونه البنك الوحيد الذي قدم كل التسهيلات للسوريين، بالإضافة إلى إمكانية الحصول على خدماته باللغة العربية، على عكس البنوك الأخرى.

وكانت مجلة “غلوبال فينانس”، منحت بنك “كويت ترك” جائزة أفضل بنك إسلامي، وتعتبر المجلة من أهم المجلات في عالم الاقتصاد ورؤوس الأموال.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها