مهندسة سورية تبيع كليتها لإعالة أطفالها في الأردن

قالت مصادر إعلامية معارضة إن مهندسة سورية قامت ببيع “كليتها” في سبيل إعالة أطفالها.

ونزحت المهندسة “منى العلي” من محافظة دير الزور إلى الأردن مع أطفالها الثلاثة بعد أن فقدت زوجها جراء القصف.

وقالت المهندسة إنها توقفت عن العمل منذ شهرين، واضطرت لبيع كليتها اليمنى لمريض أردني، بحسب ما نقلت عنها شبكة “آرا نيوز” الكردية.

وتضيف العلي : “لم أستطع اللجوء إلا للأردن حيث كنت أعمل محاسبة في شركة، لكن الإدارة طردتني بعد أن جاءت موظفة أردنية”.

وختمت المهندسة بالقول، إنها لم تجد حلاً مع جلوسها دون عمل وتدهور وضع أطفالها الغذائي إلا ببيع كليتها.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها