مسؤول إيراني رفيع يجدد تصريحاً قاله قبل عامين : سوريا هي المحافظة رقم 35 لدينا .. و دعم المقاتلين هناك أهم من طعام الشعب الإيراني

جدد مسؤول إيراني تأكيده على أن سوريا هي المحافظة رقم 35 في إيران، بعد عامين من تصريحه الأول.

وقال مهدي طائب رئيس مقر “عمار” الاستراتيجي الإيراني للحروب الناعمة التابع للحرس الثوري، إن “سوريا هي المحافظة الـ35، وتعد محافظة استراتيجية بالنسبة لنا”.

ويبلغ عدد محافظات إيران 31 محافظة، لتأتي بعد ذلك كل من العراق ولبنان واليمن وسوريا لتكمل الرقم إلى 35.

وبحسب التصريحات التي نقلتها قناة “العربية” عن وكالة أنباء “رسا” الإيرانية، فقد أشار طائب إلى أن “على إيران أن تستمر في تقديم الدعم للمقاتلين في سوريا والعراق ولبنان واليمن حتى لو كان ذلك على حساب قوت الشعب الإيراني”.

وأضاف قائلاً إن “إيران لديها ثروات طبيعية كثيرة كالغاز والنفط، ويجب على الشعب الإيراني أن يقلل من طعام سفرته من أجل نصرة ودعم المقاتلين في سوريا والعراق ولبنان واليمن”.

وكان طائب قال في شباط 2013، إن “سوريا هي المحافظة الـ35 وتعد محافظة استراتيجية بالنسبة لنا. فإذا هاجمَنا العدو بغية احتلال سوريا أو خوزستان، الأولى بنا أن نحتفظ بسوريا”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها