في حلب الصامدة .. سوريون يواصلون تحديهم للموت القادم من السماء و يبنون ” الدولة الحقيقية ” ( فيديو )

يواصل السوريون التأكيد يوماً بعد يوم على أنهم هم “الدولة” وهم المؤسسات، وهم وحدهم القادرون على النهوض ببلادهم التي دمرها بشار الأسد.

في حلب القديمة التي أنهكتها براميل الأسد كما أنهكت غيرها من المناطق، ينشط سوريون لخدمة أهلهم وينحتون في صخر قلة الإمكانات وصعوبة العيش تحت القصف اليومي، ليقدموا خدمات تؤكد أن نظرية “عدم وجود البديل” التي ابتدعها نظام الأسد ومؤيدوه، ليست إلا حجة تلقفها العالم ليبرر خذلانه للسوريين.

ويعتبر قطاع حلب القديمة، واحداً من أهم القطاعات التابعة لمجلس مدينة حلب الحرة وأنشطها، ويقدم لسكان المناطق المنضوية إليه، خدمات التعليم والصحة والمياه والكهرباء والصرف الصحي.

ويقوم عمال شعبة النظافة بخدمة الأهالي بدافع الضمير والغيرية والوطنية، بعد أن غابت رواتبهم للشهر الرابع على التوالي.

وشأنهم شأن زملائهم في القطاعات الأخرى، قدم قطاع حلب القديمة العديد من الشهداء الذي اختتموا مشوارهم البطولي في خدمة إخوانهم، بالموت دفاعاً عن حقهم بالعيش بكرامة وحرية.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

رأيان على “في حلب الصامدة .. سوريون يواصلون تحديهم للموت القادم من السماء و يبنون ” الدولة الحقيقية ” ( فيديو )”

  1. على قبيل سليماني مايختلف مع بشار ويحقنه بشي حقنة كيماوية وينصب لنا حاكم شيعي من نبل أو الزهراء لانهم أولى وأصدق من بشار الذي يدعي الممانعة.
    برأي تعين حاكم شيعي سوري محافظ يحافظ على الحجاب كحزب الله من أبناء نبل أوالزهراء هو أقرب للإسلام وقيم الشعب السوري المحافظ.
    أتحدى أي سني يرفض ذلك. حاكم شيعي يامر بالمعروف ويحض على لبس الحجاب ولايعارض النقاب كما في إيران. وليس كبشار القريب من الإلحاد حيث يظهر للعالم كله سيقان زوجته ولايعرف لاهو ولا العلوية الصلاة ولاحتى قراءة قل

    هو الله أحد.
    الحل لسوريا الان هو قائد شيعي محافظ. لأن الاسد بيد الشيعة أل البيت فجنود إيران وحزب الله قادرين على ترحيل بشار بثواني
    نطالب القائد خامنئي بالعمل على تعين قائد شيعي والتفاوض مع الكتائب المسحلة على ذلك.أقول أن أهالي ريف حلب الشمالي كلهم سيوافقون على ذلك بمافيهم الجبهة الإسلامية. لأنهم قاموا على بشار لأنه لص ولانه فاسق وبدأ بنزع النقاب

    والحجاب. علما أن الكثيرات من أهالي نبل يرتدين الحجاب وحتى النقاب.
    وهذا ينهي المشروع الأمريكي بإيقاء بشار لأستنزاف سوريا وإيران والعراق

    1. سيدي الكريم ابن نبل ليس لنا مشكلة مع الشيعة او مع العلويين او مع السنة الجميع سوريين ولديهم الحق ان يعيشو تحت سماء وطننا سوريا بل المشكلة هي لن نقبل لا من الحكام ولا الذي يعطوهم الاوامر ان يضعو لنا القائد الذي يناسبهم مثل السابق الذي نريده في هذه الحرب هي كرامتنا ونقول للعالم اخرجو من سوريا واتركوها لشعبها حتى ان بقينا مثل الماضي في سنوات الستينات كل يوم انقلاب جديد ولاكن يبقى بين السوريين ليس من الخارج كالقائد الخامئني سلتطه فقط في ايران ليس له علاقة بنا وحزب الله حدوده هي الجنوب اللبناني فقط و اتمنى من شعبنا الكريم التوحد بأسرع وقت والوقوف سوية لمواجهة الخارج بدون معنى ان كانت عربي او فارسي او انكليزي فا لجميع منهم ليس له علاقة بنا وشكرا .