الجيش الحر يسيطر على مقام مزعوم بنته إيران في دمشق قبل 15 عاماً ( فيديو )

سيطر الجيش الحر مساء أمس على مقام مزعوم لـ “السيدة سكينة” جنوب شرق مدينة داريا في الغوطة الغربية.

وعلم عكس السير أن لواء شهداء الإسلام شن هجوماً على القوات النظامية متعددة الجنسيات، وكبدها خسائر كبيرة، قبل أن يتمكن من السيطرة على المقام وأبنية أخرى محيطة به.

وكانت إيران شيدت المقام المزعوم عام 2000، علماً أن الدمشقيين يؤكدون عدم وجود أي ضريح للسيدة سكينة إبنة الصحابي والخليفة علي بن أبي طالب رضي الله عنه.

الجدير بالذكر أن “المقامات” تحولت بيد إيران وحزب الله لذريعة يقاتلون من خلالها دفاعاً عن بشار الأسد، محولين سوريا إلى “مقام” كبير.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫7 تعليقات

  1. حاجتكم كذب ونفاق وتهريج والتبرك بأحجار القبور لسكينة ورقية وزينب والحسين وما بعرف مين كمان تباً لكم ولبدعكم ولطمكم وبكائكم قسماً بالله كرهتونا سيرتهم بل والمطالبة بإزالة قبورهم من أرض الشام .

  2. عائدون؟؟؟ لوين عائدون !!!! الى جحوركم مثل الجرادين و لسوف نصطادكم جردون جردون كلب كلب دار دار زنقة زنقة يا كلاب المجوس يا عبيد الجحش الأهبل إبن صلاح جديد

    1. ههههههههههههههه …. قسما بالله انك معلم ,,,,, بيستاهل هالكلب

  3. جميع اهل داريا واغلبية سكان دمشق يعلمون علم اليقين لا يوجد في داريا مزارت شيعية في داريا قبل 15 سنة وهذه فبركات فارسية ودعائية لاصحاب العقول المغلقة حتى سيدة رقية هي طفلة عمرها شهرين تحتاج لقبر مساحته مترين يبنون عليه مزار للطم وشتم عرض رسول واصحابه مساحة 5000 متر والسيدة زينب مقامها في مصر ويقولون في سوريا وهذا كفيل بقتل وذبح وتهجير السوريين من حلب الى حمص الى درعا واتهمهم بدوعش وعملاء اسرائيل وجهاد النكاح والتكفييرين والارهابيين والعرعير والمرتزقة ويسئلونك كنتم عايشين

  4. سکینة بنت الحسین(علیه السلام) و لیست بنت علی(علیه السلام) … علی ما یبدو ما علمتنا مدارس البعث الکافر اصح مما علمتکم مدارس الثورة الاسلامیة!!!

إغلاق