صحيفة تركية : أمير قطر يشتري أغلى مقر إقامة في اسطنبول لزوجته الثانية

كشفت صحيفة “وطن” التركية عن أن أمير قطر الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثانى اشترى قصراً لزوجته الثانية العنود بنت مانع الهاجرى على ضفاف مضيق البسفور فى تركيا قيمته 100 مليون يورو ليكون أغلى مقر إقامة فى تركيا والرابع على مستوى العالم.

وقالت الصحيفة إن الأمير تميم اشترى “قصر أربيلجين” عندما كان فى زيارة إلى تركيا منذ أسبوعين، ووقع العقد باسم والد الشيخة العنود رجل الأعمال القطرى مانع بن عبدالهادى الهاجرى.

وأضافت الصحيفة التركية اليومية أنه: “بينما كان الأمير تميم يجرى محادثات مع القادة الأتراك كان يجرى الانتهاء من عملية شراء القصر الذى أهداه أمير قطر إلى زوجته الثانية”.

وكانت صحيفة “صاريير” ذكرت أن “قصر أربيلجين”، الذي يعد أغلى قصر في مدينة إسطنبول وأغلى عقار في تركيا، تم بيعه إلى رجل الأعمال القطري مانع بن عبد الهادي الهاجري بقيمة 100 مليون يورو.
ويقع قصر أربيلجين في منطقة “يني كوي” على شارع “كوي باش” في حي “صاريير” أحد أرقى أحياء إسطنبول المطلّة على البوسفور.

وكانت بلدية إسطنبول غيّرت اسم أحد شوارع المدينة المهمة في حي صاريير ليُصبح اسمه “شارع قطر”، تزامنا مع زيارة أمير قطر ممّا أثار جدلا كبيرا في أوساط مختلفة، ولك يكن قد تبين في ذلك الوقت أنه تم بيع القصر لوالد زوجة الأمير ليكون هدية لها.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫4 تعليقات

    1. اي من خير البلد تبعو ومافي قطري واحد محتاج عم ينفعوا الشعب ويستنفعوا ليش لا مو احسن من بيت الكلب روح شووف القصور تبعيتون بسوريا الكلب وبعدين علك اصغر ابن مجرم من بيت الجحش والاقارب من هل العائلة الزبالة برصيدها مو اقل من 300 مليون دورلار وطالع

  1. الله يمحق البشرية جمعاء . انا من كنت صغير بسأل ربي ليش يارب خلقت جهنم . بس لما كبرت عرفت انو ربي عادل وحكيم لذا نحن البشر بدنا مئة جهنم وما أطن ينصلح حالنا

  2. وقت اﻻي قالوا عليكن عربان والله قليل انتو انجس من اليهود ادمرتو ا سورية طيب اقبلنا طيب كل هل الاموال بتحسنوا تبنوا دولة جديدة وتسكنوا هل السوريين و بس من طيز الجيبة قال دبحتون طيب دفعوا حق الكفن

إغلاق