الرئيس السوداني: الله أمرنا أن نقاتل الفئة الباغية في اليمن

قال الرئيس السوداني، عمر البشير، الأحد، إن بلاده لم تذهب للقتال في اليمن ضمن تحالف «عاصفة الحزم» الداعم لشرعية الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي ضد المتمردين الحوثيين لعدوان، وإنما من أجل قتال «الفئة الباغية» بأمر من الله «حتى تفيء إلى أمر الله».

وأضاف البشير في خطاب جماهيري حاشد في مدينة عطبرة بولاية نهر النيل، ضمن حملته للانتخابات المقررة في الثالث عشر من الشهر الجاري، «لم نذهب إلى هناك لعدوان، لكنه أمر الله سبحانه وتعالى الذي أمرنا أن نقاتل الفئة الباغية حتى تفيء إلى أمر الله»، بحسب ما نقلت عنه شبكة الشروق «الإخبارية السودانية.

وقال البشير، إن المتمردين الحوثيين رفضوا الصلح والمثل السوداني الشعبي يقول «من يأبى الصلح ندمان».

وتابع «هؤلاء استغلوا الواقع في اليمن ويريدون أن يفرضوا أنفسهم على أهلنا هناك وبالتالي كانت “عاصفة الحزم” ونحن مشاركون وأولادكم موجودون الآن هناك».

وحيا البشير الطيارين الذين يقودون الطائرات السودانية ضمن التحالف، قائلاً: «نسور الجو السودانيين الآن يحلقون بطائراتهم فوق اليمن».

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. ولماذا خنثتم عندما السودان الجنوبی انفصل؟ لماذا ما قاتلتموهم حتی بفئ الی امر الله؟ او اسرائیل التی قصفتکم؟؟؟