الرئيس اليمني يقيل رئيس الأركان ونائبه وقائد القوات الخاصة

أقال الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، الأحد، رئيس هيئة الأركان اليمني، اللواء عبدالله خيران، ونائب رئيس الأركان، زكريا الشامي، وقائد قوات الأمن الخاصة، عبدالرزاق المروني، من مناصبهم العسكرية والأمنية.

وقضت القرارات بإحالة تلك القيادات العسكرية والأمنية الموالية للمتمردين الحوثيين، إلى محاكمة عسكرية بتهمة الخيانة، والتعامل مع ما وصفته مصادر في الرئاسة اليمنية بـ«انقلاب الميليشيات الحوثية على السلطة الشرعية في البلاد».

كان الحوثيون قد انتزعوا قرارات تعيين هذه القيادات العسكرية من الرئيس هادي، عقب اجتياحهم العاصمة صنعاء في 21 ايلول /سبتمبر الماضي، إلا أن الرئيس هادي عاد وأعلن من عدن، الشهر الماضي، أن جميع القرارات الجمهورية التي صدرت منذ ذلك التاريخ ملغية، كونها صدرت تحت تهديد السلاح من الحوثيين.

كان الحوثيون قد أصدروا عبر ما يسمى «اللجنة الثورية العليا»، تكليف رئيس الأركان اللواء حسين خيران، بمهام وزير الدفاع، بعد تمكن وزير الدفاع اللواء، محمود الصبيحي، من مغادرة العاصمة صنعاء.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها