هذا أقصى ما يمكنهم فعله .. سفراء مجلس الأمن يبكون بعد مشاهدتهم تسجيلاً مصوراً يظهر موت أطفال سوريا بسبب ” كلور الأسد “

اغرورقت اعين سفراء بالدموع اثناء اجتماع لمجلس الامن التابع للامم المتحدة يوم الخميس عندما عرض اطباء سوريون تسجيلا مصورا لمحاولات فاشلة لانقاذ ارواح ثلاثة اطفال عقب هجوم بغاز الكلور وقع الشهر الماضي.

وقال الطبيب محمد تناري مدير المستشفى الذي نقل إليه الاطفال الذين تراوحت اعمارهم بين عام وثلاثة اعوام ان الاشقاء الثلاثة ووالديهم وجدتهم قتلوا في الهجوم الذي نفذ في الثاني عشر من مارس اذار على قرية سرمين بمحافظة إدلب في شمال غرب سوريا.

وفي اجتماع غير رسمي مغلق رتبته الولايات المتحدة تحدث تناري والطبيب زاهر سحلول رئيس الجمعية الطبية السورية الامريكية وقصي زكريا احد الناجين من هجوم بغاز السارين في الغوطة قرب دمشق في اغسطس آب 2013.

وقالت سامانثا باور السفيرة الامريكية لدى الامم المتحدة إن الاجتماع كان “استثنائيا تماما ومثيرا للمشاعر للغاية.”

وأضافت قائلة، بحسب رويترز : “لم أر عينا غير دامعة اثناء الاجتماع.” وقال اخرون حضروا الاجتماع إن كثيرين من الحضور بكوا.

وابلغت باور الصحفيين لاحقا “يجب محاسبة اولئك المسؤولين عن هذه الهجمات.”

وأبلغ جيم مكلاي سفير نيوزيلندا لدى الامم المتحدة الصحفيين “اذا لم نتخذ اجراء حيال هذا فسيعتقد اخرون أن بوسعهم القيام بمثل هذا الشيء والافلات من العقاب.”

وتقول روسيا ان هناك حاجة الي دليل قوي يشير الي المسؤول عن اي هجمات كيماوية قبل ان يمكن للمجلس ان يتخذ اجراء.

يذكر أن آلاف المقاطع المصورة التي تظهر طائرات بشار الأسد وهي تلقي البراميل فوق رؤوس المدنيين، لا يعتبرها المجتمع الدولي دليلاً

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. يا ترى لو سقط برميل كلور أو قذائف كلور على قرية علوية أو قرية تسكنها أقلية أخرى وكان مصدرها إحدى الفصائل الإسلامية المعارضة ومات ثلاثة أطفال علويين أو من الأقليات الأخرى هل كان مجلس الأمن سيكتفي فقط بالبكاء عليهم ؟ أم كنا سنرى الويل والثبور وعظائم الأمور ضد الفصائل المعارضة ؟ عندما أفتى إعلام الأهبل بأن ما يحدث في سوريا هو مؤامرة كونية على الشعب السوري فقد كان على حق لأنها فعلاً مؤامرة كونية على أكثرية الشعب السوري لصالح الأقلية .

  2. بعد خمس سنوات و كثير من التهديدات بوجوب معاقبة الجناه سئمنا دموع التماسيح و عواطفكم النبيله فمعظمكم سبب بلائنا لمنعنا من السلاح و مفاوضاتكم الخفيه مع القتله.
    لأجل داعش، صنيع الأسد، تحالفتم ستون دوله و مددتم كل إرهابيي المنطقه بأفضل السلاح سريعا لتحرير عاصمة الشرق الأوسط ( كوباني) أما دمشق و حلب و حمص فهذه القرى الصغيره تحوي مايكفي من البشر إذا مامات نصفهم فلاضير.

  3. هاي الافلام شفناها قبل هجوم امريكا السافر على العراق يوم اللي حكت بنت صغيره كويتيه امام مجلس الامن و بكا الحاضرون.
    بعد الحرب و انعمام الفوضى في العراق و تفكيك العراق. اكتشف الصحفييون ان البنت كانت مأجره من شركه اعلانات و تسويق و مدفوعه من الخابرات الامريكيه. و البنت كانت تعيش في امريكا و لم تطأ يوما ارض الكويت. افلام