حزب الله يدعو الشركات اللبنانية للمشاركة في اعادة اعمار سوريا

عقدت “مؤسسة الباشق” لتنظيم المعارض مؤتمراً صحافياً في فندق “غولدن توليب” في بيروت أمس الجمعة، برعاية وزير الصناعة اللبناني حسين الحاج حسن، للاعلان عن بدء الحملة الترويجية لمعرض Re-build Syria 2015 “إعادة إعمار سوريا 2015″، والذي سيقام على ارض مدينة المعارض في دمشق من تاريخ السادس عشر من شهر ايلول المقبل ولغاية العشرين منه.

وبعد عرض فيلم قصير عن المشروع  وأهدافه، تحدث مدير مؤسسة الباشق لتنظيم المعارض تامر ياغي، وقال: “نحن كشركة متخصصة في تنظيم المعارض منذ عشرين عاما، بدأنا بالتخطيط لإعادة اعمار سوريا منذ ثلاث سنوات. وسوريا التي لم تسقط على مر العصور، لن تسقط اليوم. رغم الإرهاب الذي يضربها، سوا رح نعمرها”، وفق وكالة الأنباء الرسمية اللبنانية.

و أضاف: “إن سوريا بحاجة لشقيقها لبنان في مشروع اعادة الاعمار، كونه المنفذ الاول والوحيد”، لافتاً إلى أن “الطرقات آمنة بين البلدين، وكذلك الامر في الداخل السوري”.

من جهته، قال الحاج حسن أن “اللبنانيين معنيون، كأشقاء، في اعادة اعمار سوريا، لأن سوريا لطالما ساندت ودعمت اللبنانيين في مواجهة الاحتلال الاسرائيلي، وفتحت ابوابها لهم خلال حرب تموز 2006”.

واعتبر الحاج حسن ان “استقرار وتعافي سوريا هو من استقرار وتعافي لبنان، والعكس صحيح”.

وشدد على “ضرورة مساهمة الشركات اللبنانية الاقتصادية والتجارية بشكل تلقائي وارادي في مشروع اعادة اعمار سوريا، على أساس انه واجب تجاه البلد الشقيق”.

وذكر ان “الشعبين اللبناني والسوري يعيشان في خضم معركة مفصلية وهي مواجهة المشروع التكفيري”، معتبرا ان “التكفيريين لم يأتوا الى سوريا من فراغ، بل مشروعهم يندرج في إطار المشروع الأميركي الصهيوني لإفقاد سوريا دورها القومي العربي”.

وتطرق الى ما أسماه “مشروع تقسيم العراق”، معتبرا أنه “أطل برأسه اليوم ليحول المنطقة الى دويلات طائفية وقبلية وعشائرية، كي يسهل على اميركا وحلفائها السيطرة على القرار السياسي والإقتصادي في المنطقة”، منبها الى أن “هذا التقسيم إذا بدأ في العراق سيطال المنطقة برمتها”.

وختم: “لن نتوانى عن مكافحة هذا المشروع الظلامي الممتد من العراق الى سوريا ولبنان”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫10 تعليقات

  1. سيمنع دخول الشيعة وخاصة اللبنانيين الى سوريا سيقوم الشعب السوري بالقصاص من اللبنانيين الشيعة بحرقهم احياء في شوارع دمشق وسحل الايرانيين وان لناظره لقريب

  2. صحيح ان لاشقاء لبنان لهم ما لنا في سوريا وعليهم ما علينا في سوريا ولكن هناك فرق بين شركات وقفت مع مجرم وشركات وقفت مع شعب لكل شركه لبنانيه كانت تقف من بشار لاسد عليها ان تحتفظ بمالها لانه سيذهب هباء منثورا وسيكون من حق شعب سوري لما سببته من دمار لشعب ولكل شركه وقفت مع شعب سوري هنيئا لها شركتها مع شعب سوري هنيئا لكل فصيل لبناني وقف موقف مشرف مع سورين وسيف وعار لكل فصيل وقف ضد شعب سوري وقتله للدفاع عن بشار هذا فقط لتصحيح كلام هذا مجرم حسن زميره واعوانه

  3. عليك أن تفكر بإعادة إعمار الضاحية بحلول شهر إيلول لأن جيوش الفتح قادمة لضاحيتكم الحقيرة يا كلاب .

  4. صار هالشي مسخرة وتضييع وقت
    كم مرة سمعنا عن حملات ومعارض اعادة اعمار سوريا من جهة النظام ؟؟
    بدهم يحاولو يثبتو باكتر من ٦٠ مؤتمر فاشل انو الحزب انتهت وصار وقت الاعمار

  5. انا سمعت باشخاص بنصابو بانفصام شخصية بس بحياتي ماسمعت شركة كاملة معها انفصام شخصية

  6. من الطبيعة النذلة لمن قتل من استقبل أهل حثالات ضاحيته2006 ، ببين انو الشي الوحيد اللي ممكن يساهمو فيه هو العاهرات

  7. الغريب انو لغاية بداية الثورة كانو السوريين هم اللي عم يعمرو لبنان لانو معظم اللبنانيين فنيصه و بياعين كلام و اغاني بس !!!!!
    هلاء صاروا بدون يعمرو سوريا؟؟؟؟؟؟!!!!!!!! روح ارفع الكلوت استرلك…….

إغلاق