تنظيم ” داعش ” يوقف مشروعاً نفطياً عراقياً أردنياً قيمته 18 مليار دولار

قالت صحيفة الشرق الاوسط السعودية بعد  سيطرة تنظيم داعش على محافظة الأنبار أوقفت أكبر مشروع استثماري مشترك بين العراق والأردن تقدر تكلفته بنحو 18 مليار دولار، لنقل النفط العراقي من قضاء حديثة غربًا إلى ميناء العقبة الأردني.

وأعلن وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني، إبراهيم سيف، أمس، أن بلاده تبحث عن مسارات بديلة بمحاذاة الحدود السعودية لمشروع مد أنبوب لنقل النفط العراقي إلى الأردن، موضحًا: «تجري الآن دراسة المسارات البديلة للمشروع بمحاذاة الحدود مع السعودية».

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. ترى الاردنيين كتير اذكياء على فكرة
    يعني حدا بهالوضع هدا بيصرف مليارات الدولارات مع بلد كلو حروب و تفجير؟
    وليش لتدعمو الحكومة الطائفية العراقية بهالمشاريع؟
    وجنبكم السعودية؟

  2. المهم الا يعطل داعش اي مشروع ايراني بل على العكس داعش بالانبار قتلت الحراك الشعبي السني الذي وصل ايامها اطراف بغداد واليوم تقوم بالتعاون مع مخابرات ايران بخلق حجه لدخول الحشد الشيعي وحجه لضرب التحالف مناطق السنه واستباحه السنه وما ان يدخل الحشد الشيعي منطقه حتى تتبخر داعش منها ! لان مهمتها انتهت وهي صنيعه بني صفيون فكيف ستقاتلهم.انسحاب المالكي من الموصل والانبار كان لاعطاء حجم ضخم لداعش حتى يلتف حوله وحول ايران كل شيعه العراق ويضرب الحراك الشعبي السني وتحول التأييد العالمي للحراك الشعبي السني الى تأييد للحشد الشعبي الشيعي اتفهمون الان كيف تعمل ولصالح من داعش المجوسيه

  3. اللي ماراح يفهم كأنه داعم للاجرام

    داعش = مجوسية بعباءة اسلامية سنية

    هل فهمتم

    كل تصرفات داعش هي ضد الاسلام والمسلمين

    لايغركم بعض افعالهم

    هم مجوس وسيزرعوهم في كل البلدان العربية

    داعش : مجوسية

    البغدادي شيعي مجوسي

إغلاق