حلب تواجه حصار بشار الأسد و روسيا لأهلها بالزراعة ( فيديو )

يعمل المجلس المحلي لمدينة حلب جنباً إلى جنب مع الهيئة العليا للزراعة، في تنفيذ مشروع زراعي يخفف وطأة الحصار عن المدنيين في الأحياء الشرقية للمدينة.

ويهدف المشروع إلى استغلال المساحات الصالحة للزراعة واستثمارها وزراعتها بمحاصيل كالكوسا والسبانخ والسلق، وغيرها.

وتمكن المجلس والهيئة من زراعة 20 هكتاراً، ويعملان على زيادة المساحة المزروعة لاحقاً، حيث تم استصلاح العديد من الأراضي.

وبدأ بالمشروع بعمليات الحرث والتجهيز، ثم استخدمت البذار التي أمنتها المؤسسة العامة للبذار، وتلا ذلك عمليات نثر للسواد البلدي، والري

وقال “عمر راعي”، مدير المكتب الزراعي في المجلس المحلي، إن المشرفين على المشاريع يسعون لتغطية حاجة 60 إلى 70 من حاجات المدنيين المحاصرين.

ويوجد في حلب المحاصرة مراكز لبيع السلع الزراعية بأسعار مخفضة ومناسبة للمدنيين المحاصرين.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. الأسد وأشباله!!!!

    الأسد يمعن في القتل والإجرام في الداخل وكثير من الأسود الأصغر حجماً تمعن في ظلم السوريين وغير السوريين بقدر أقل خارج سوريا ….
    مجموعة باريس للأزياء باتت خير مثال على المذبحة التي تتم بحق موظفيها بشكل عام والسوريين منهم بشكل خاص …
    أحدثكم من الداخل ، ومن مكان قريب أكثر مما تتخيلون ، ولن أورد إلا الحقائق ، فأنا كنت في مطبخهم …..
    وللحديث بقية .