الرئيسية » أخبار البلد » وزير الدفاع الروسي : أمريكا لعبت دوراً سلبياً في سوريا .. و جيشنا أنجز مهمته فيها

وزير الدفاع الروسي : أمريكا لعبت دوراً سلبياً في سوريا .. و جيشنا أنجز مهمته فيها

أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو الثلاثاء، ان التحالف الدولي بقيادة واشنطن لعب “دوراً سلبياً” في سوريا وان الجيش الروسي “انجز″ على العكس منه مهمته فيها.

وقال شويغو خلال مؤتمر صحافي “لم يقم التحالف الدولي برأيي بأي دور لا بل كان دوره سلبياً (في سوريا). لم نتلق اي دعم من جانبه”.

واشتكت روسيا مراراً من عدم تعاون الولايات المتحدة التي تقود التحالف الدولي الذي يشن ضربات في سوريا والعراق.

وقال شويغو ان الجيش الروسي في المقابل “انجز المهمة” التي كلفه بها الرئيس فلاديمير بوتين. (AFP)

عكس السير

2 تعليقان

  1. كلامك صحيح سيادة الوزير 100% أمريكا لعبت دور سلبي لكن تجاه السوريين المنتفضين على نظام الاسد وكانت حريصة كل الحرص على عدم سقوطه بكل الطرق سامحته على استخدامه للسلاح الكيماوي غضت الطرف عن جرائمه وقتله للسوريين بكل الاسلحة الحربية طنشت على كل فضائحه الارهابية بدء من الصور المسربة للقيصر والتي تظهر مدى وحشيته مرورا بحادثة ميشيل سماحة والتي تعاملت أمريكا معها وكأنها جرت بكوكب آخر أصرت على موت السوريين ببراميل الحقد الاسدي برفضها اقامة منطقة عازلة للمدنيين تحميهم من اجرام الاسد كما منعت وصول السلاح الفعال ضد طيرانه لنفس الغرض سمحت لكل زناة الارض بالدخول لأرض الشام للدفاع عن نظام الاسد من طوائف الحقد الشيعي والتي ألبست بعضها عمامة أهل السنة ليكونوا خنجر مسموم للاسلام ولمسلمين.

    سيادة الوزير بلدكم مجرد ألعوبة بيد أمريكا واسرائيل وأنتم لم تدخلوا لسوريا بشكل مفاجئ للعالم وأنتم تلبسون طاقية الاخفى بل دخلتم بأمر من اسرائيل التي خافت من سقوط قاتلها القابع بعاصمة الامويين وبضمانات اسرائيلة امريكية بعدم اعتبار دخولكم لسوريا هو احتلال وضمان عدم وصول السلاح للسوريين ضد اجرامكم واجرام الاسد ولو أنكم فعلا اصحاب قوة وسيادة فالعراق لا يبعد عن سوريا كثيرا وحجة محاربة الارهاب موجودة فلتذهب طائراتكم لهنالك وتفرض واقع جديد ولكن ياسيادة الوزير أنتم لا تجرؤون على فعل ذلك لانكم تعرفون حدودكم مجرد ألعوبة….

    • عندك مشكلة مفكر اميركا شرطي العالم (((ولازم))) تتدخل بكل مشكلة بالعالم وهذا انتهى منذ الحرب الباردة ، هلق التركيز على استثمار القدرات لتنمية شعبك في الداخل ، والروس كمان هلكوا ايام الشيوعيين من كب مصاريهون على الخارج لدرجة انوا كانوا يصرفوا ربع ميزانية الدولة على الثورات في افريقيا فضاقت عينو مصطفى طلاس وقتها وقلهون صرفوا علينا!!!! والرجل موجود ازا بدك تتأكد ، بس بوتين مثل الخامنئي جيل قديم بعدو عالق بالزمن القديم والتوسع ، وكما يقول المثل يطعموا الحجة والناس راجعة ، واي قرار سلبي من امريكا ضدهم يثيرهم للروس وبالتالي اميركا دايرتها طناش كلياً

تابع صفحة عكس السير الرسمية على فيسبوك!