قصف راح ضحيته العشرات من المدنيين .. أمريكا تنفي ارتكابها مجزرة في البوكمال

نفى التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لقتال تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش)، قصف طائراته لبلدة حدودية يسيطر عليها التنظيم في محافظة دير الزور بشرق سورية، بعد يوم من قول «المرصد السوري لحقوق الإنسان» ونشطاء إن ضربات جوية هناك قتلت «عشرات المدنيين بينهم أطفال».

وقال المرصد إن «42 شخصاً على الأقل بينهم 11 طفلاً قتلوا الاثنين الماضي حين قصفت طائرات يعتقد أنها تابعة للتحالف بلدة البوكمال قرب الحدود مع العراق»، مضيفاً  أن «الضربات وقعت قرب منطقة سكنية ومسجد»، ما أسفر عن إصابة عشرات آخرين.

وقال الناطق باسم الجيش الأميركي الكولونيل ريان ديلون، إن «طائرات التحالف لم تقصف البلدة يومي الأحد والاثنين، وإنما استهدفت فحسب منشآت لإنتاج النفط يديرها المتشددون على بعد أكثر من 50 كيلومتراً خارج البلدة».

وأضاف ديلون «لم ننفذ ضربات في الفترة الزمنية التي سقطت خلالها الخسائر البشرية المزعومة»، متابعاً أن «دولاً أخرى لم يسمها نفذت ضربات على البوكمال في هذين اليومين».

ويسيطر «داعش» على معظم محافظة دير الزور باستثناء جيب في وسطها، وقاعدة جوية قريبة تسيطر عليها القوات الحكومية السورية. وتربط المحافظة بين أراض يسيطر عليها التنظيم المتشدد في العراق وسورية. (REUTERS)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

رأي واحد على “قصف راح ضحيته العشرات من المدنيين .. أمريكا تنفي ارتكابها مجزرة في البوكمال”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.